الاستعداد النفسي لاستقبال رمضان

الرئيسية » خواطر تربوية » الاستعداد النفسي لاستقبال رمضان
alt

كيف نستعد لاستقبال شهر رمضان ؟

إنَّ من نعم الله علينا أن أكرمنا بصيام شهر رمضان من كلِّ عام؛ حيث تصفد الشياطين وتبدأ جولات السِّباق  نحو إرضاء الله عزَّ وجل بالتقرّب إليه بشتى أنواع العبادات والطّاعات، علَّنا نكون من عتقائه في نهاية هذا الشهر الكريم، لذا وجب علينا أن نستعد لقدوم شهر رمضان أفضل استعداد، فما أسعد من استفاد من أول يوم فيه، بل ومن أول لحظة...
ومن أوجه الاستعداد النفسي لشهر رمضان ما يلي:
1. الدُّعاء قبل مجيء رمضان: فقد كان السَّلف يدعون الله ستة أشهر أن يبلغهم رمضان، ثمَّ يدعونه ستة أشهر حتى يتقبله منهم.
ومن الدّعاء الوارد في ذلك ( اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان).
2. قومي أختي الحبيبة بصيام شيء من شعبان ، فهو كالتمرين على صيام رمضان، وهو يعدّ من الاستعداد النفسي والعملي لشهر رمضان، وذلك لحديث أسامة بن زيد –رضي الله عنهما – أنَّه قال 🙁 قلت يا رسول الله ، لم أرك تصوم من شهر من الشهور ما تصوم من شعبان؟ قال:" ذاك شهر تغفل الناس عنه ، بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين وأحب أن يرفع عملي وأنا صائم".
3. يجب معرفة الهدف من الصيام وذلك من خلال الآية الكريمة {يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون} أي: إنَّ المقصود من الصِّيام هو أن تصبحين تقية...
أي إنَّ أخشى الله عزَّ وجل وأجعل بيني وبين غضبه وقاية بأن أخلص نيتي لله عزَّ وجل ثم أتبع أوامر الله تعالى وأجتنب نواهيه، فلا بأس أخيتي، أن تقومي بتعليق هذه الآية في مكان يراه أهل البيت جميعا، مع ملاحظة وضع خطين تحت الكلمة {لعلكم تتقون}، أو كتابتها بخط كبير واضح.
4. هناك نيات ينبغي إستصحابها قبل دخول شهر رمضان؛ ففي صحيح مسلم ، عن أبي هريرة – رضي الله عنه- في الحديث القدسي ..  ((إذا تحدَّث عبدي بأن يعمل حسنة، فأنا أكتبها له حسنة))، ومن النيات المطلوبة في هذا الشهر:-
أ‌- نيَّة ختم القرآن لعدَّة مرَّات مع التدبّر.
ب‌- نيَّة التوبة الصَّادقة من جميع الذنوب السَّالفة.
ت‌- نيَّة أن يكون هذا الشَّهر بداية انطلاقة للخير والعمل الصَّالح، وإلى الأبد بإذن الله.
ث‌- نيَّة تصحيح السّلوك والخلق والمعاملة الحسنة لجميع الناس.
ج‌- نيَّة العمل لهذا الدِّين ونشره بين الناس، مستفيداً من روحانية هذا الشهر.
ح‌- نيَّة وضع برنامج مليء بالعبادة والطاعة والجدية بالالتزام به.
5. المطالعة الإيمانية:- وهي عبارة عن قراءة بعض كتب الرقائق المختصة بهذا الشهر الكريم لكي تتهيأ النفس بعاطفة إيمانية مرتفعة لاستقبال هذا الشهر.
6. قومي بادِّخار ما تيسَّر من المال؛ بحيث تستطيعين إنفاقه في رمضان ، فتنفقي في كلِّ يوم من أيامه، ولو بمبلغ بسيط، حتى تنالي ثواب المنفقين في رمضان.
7. محاولة تقليل كميات الأكل قدر المستطاع وممارسة التمرينات الرياضة الخفيفة المنزلية، حتى تكوني نشيطة في رمضان لصلاة التراويح وخدمة العباد وغيرها...
8. احرصي على تعلم فقه الصيام من آدابه وأحكامه من خلال حضور المحاضرات والندوات المقامة بمناسبة شهر رمضان.هناك نيات ينبغي إستصحابها قبل دخول شهر رمضان؛ ففي صحيح مسلم ، عن أبي هريرة – رضي الله عنه- في الحديث القدسي ..  ((إذا تحدَّث عبدي بأن يعمل حسنة، فأنا أكتبها له حسنة))
9. إذا كانت هناك شحناء أو بغضاء نحو أحد ، فيجب أن تستعيني بالله لكي يطهّر قلبك منها، وبادري إلى المصالحة وتذكري حديث رسول الله – صلى الله عليه وسلم- " يطلع الله إلى جميع خلقه ليلة النصف من شعبان ، فيغفر لجميع خلقه إلاَّ مشرك أو مشاحن".
10. عوّدي نفسك على صلاة الليل والدعاء ، واتخاذ  ورد يومي من القرآن إضافة إلى تخصيص أوقات لقراءة القرآن بعد الصلوات أو قبلها أو بين المغرب والعشاء خلال شعبان ورمضان وما بعدهما بإذن الله.
11. الاستعداد لاستغلال الأوقات في رمضان بعمل جدول خاص برمضان للقراءة والزيارة في الله وصلة الرحم وختم القرآن.
12. القيام بعمل قائمة بالمحتاجين من أقاربي وجيراني ومعارفي حتَّى أحاول أن أطعمهم قدر استطاعتي في رمضان، أو أن أقدِّم لهم صدقة حسب استطاعتي.
13. قومي أختي الحبيبة بعمل شعار ما قبل رمضان تحت عنوان : ( اجلس بنا نعش رمضان)، وهي عبارة عن جلسة أخوية مع أهل بيتك أو مع من تحبين من أهل الفضل والعمل الصالح يتم التذاكر فيها كيف تعيش رمضان كما ينبغي.
14. جميل أن تقومي بتهيئة من في البيت من زوج وأولاد من خلال الحوار والمناقشة في كيفية الاستعداد لهذا الضيف الكريم، ومن خلال المشاركة في توزيع الكتيبات والأشرطة على أهل الحي، فإنَّها وسيلة لزرع الحس الخيري والدَّعوي في أبناء العائلة لهذا الشهر الكريم.
15. الاستعداد للدعوة في رمضان بكافة الوسائل ، فالنّفوس لها من القابلية لتقبل في رمضان ما ليس لها في غيره، ومن الوسائل الكلمة الطيبة والهدية من كتيب أو شريط نافع وإقامة حلق الذكر، وجميع فتاوى الصيام ونشرها، وتشجيع أهل الحي على الاشتراك في مشروع إفطار صائم وغيرها...
وأخيراً، نسأل الله أن يبلغنا رمضان، وأن يعيننا على حسن استقباله، وعلى حسن العمل فيه.

 

 

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

7 تعليقات على هامش الانتخابات الأمريكية

(1) الحرية غالية، ولذلك لا بد أن يُدفع فيها ثمن غال، وقد دفع الأمريكيون ثمنا …