ماجد الكيلاني: هكذا ظهر جيل صلاح الدين وهكذا عادت القدس

الرئيسية » كتاب ومؤلف » ماجد الكيلاني: هكذا ظهر جيل صلاح الدين وهكذا عادت القدس
alt

ناقش برنامح على تلفزيون الكيان الصهيوني محتويات الكتاب باللغة العربية مدّة ساعة كاملة، وقام الحاضرون في البرنامج إلى تحليل محتوياته واستخلصوا في ضوء ما ورد فيه خطورة نهضة الأمَّة الإسلامية واستعادة مجدها الضائع وانبعاث الروح الإسلامية من جديد، كما خلصوا إلى وجوب محاربة والتصدّي لكل ذلك تحت ذرائع الإرهاب ومعاداة السامية .. إنَّه كتاب ((هكذا ظهر جيل صلاح الدين وهكذا عادت القدس)) للكتور ماجد عرسان الكيلاني المطبوع من بدايات القرن الماضي إلاَّ أنَّنا بحاجة اليوم إلى تجديد نشره وقراءته، والقدس والمسجد الأقصى يتعرّضان لأبشع أصناف التهويد والطمس والتغييب ..

مع الكتاب:

إنَّ أبرز ما يميّز هذا الكتاب هو عزوفه عن النمط المألوف القائم في الأبحاث والدراسات التاريخية على السرد التاريخي للأحداث فحسب، وإنَّما قام كاتبه بربط حلقات التاريخ بعضها مع بعض، والمزج الممتع بين الأسلوب التربوي والتاريخي؛ حيث تناول في هذا الكتاب جهود الإصلاح والمصلحين والتي أدَّت بمجموعها إلى ظهور جيل صلاح الدين الأيوبي وتحرير بيت المقدس منذ عهد الإمام أبي حامد الغزالي (المتوفى سنة 505هـ) وجهوده الإصلاحية التجديدية في الدَّعوة والفكر، وتأثر من جاء بعده بهذه الجهود مثل الشيخ عبد القادر الجيلاني (المتوفى سنة 561هـ) وجهوده التي امتدت و كان لها الأثر الواضح في تهيئة الأمة الاسلامية للتحرّر و ظهور جيل التحرير و الفتح المبين لبيت المقدس و توحيد الأمة الإسلامية.
"
أبرز ما يميّز هذا الكتاب هو عزوفه عن النمط المألوف القائم في الأبحاث والدراسات التاريخية على السرد التاريخي للأحداث فحسب، وإنَّما قام كاتبه بربط حلقات التاريخ بعضها مع بعض، والمزج الممتع بين الأسلوب التربوي والتاريخي
"
يقع الكتاب في 420 صفحة، وطبعه المعهد العالي للفكر الإسلامي سنة 1414هـ / 1994م،  وقسَّم المؤلف كتابه إلى ستة أبواب مقسمة إلى فصول، هدف المؤلف من خلالها تبليغ رسالة إلى العقول، رسالة تلامس الواقع، وتصل إلى القلوب تخص أولويات العصر، وملخصها: الطريقة العملية الواقعية لتحقيق النصر والتقدم الحضاري، وذلك بإعداد صورة متكاملة لجيل مؤهل دينياً وعلمياً وفكرياً، تتضافر لرسمها جميع المؤسسات التربوية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية. 

يناقش الكتاب الأرضية الفكرية التي مهدت لاحتلال بلاد المسلمين من قِبل الصَّليبيين؛ حيث كان يسود الاختلاف والنزاع بين المذاهب الفقهية والأحزاب السياسية و بلغ هذا التناحر مبلغاً عظيماً حيث كان كل حزب سياسي أو مذهب فقهي ينتصر لجماعته و إن كانت على غير الحق، كما ناقش الكتاب أثر اضطراب الحياة الفكرية في الدولة الاسلامية و التي بدورها أدت إلى اضطراب واسعٍ في جميع مناحي الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية و الاخلاقية.

تناول الكتاب وأبرز دور المرأة المسلمة في حركة التجديد والإصلاح؛ حيث كان لهن الفضل في تخريج وإجازة أسماء كبيرة من العلماء أمثال الإمام ابن الجوزي وغيره من العلماء.

من التطبيقات التاريخية التي ذكرها الكتاب  أنَّ الجيوش الإسلامية اتخذت من بلاد الشام قاعدة انطلاقها للفتوحات شرقاً وغرباً، وأنَّ بلاد الشام لما تفككت هاجمها الصليبيون، إلى أن تهيَّأت الظروف المناسبة لنور الدين زنكي ومن بعده صلاح الدين الأيوبي، فتوحَّدت بلاد الشام ومصر فحرَّر الثاني منهما بيت المقدس بعد معركة حطين الشهيرة عام (583هـ)، ولما كانت بلاد الشام أرض حشد ورباط، فإنّ في تفتتيها تسهيلاً للسيطرة عليها وهذا ما حدث، نسأل المولى سبحانه أن تكون بلاد الشام وأرض الكنانة  اليوم طريقاً إلى تحرير المسجد الأقصى المبارك، (ويسألونك متى هو قل عسى أن يكون قريباً).

بإمكانكم تحميل نسخة من الكتاب من هنا..

مع المؤلف:

هو ماجد بن عرسان الكيلاني.
alt
تخرَّج في قسم التاريخ – جامعة القاهرة . ثمَّ حصل على عدة دبلومات في أصول التربية والقياس والتقويم – الجامعة الأمريكية في القاهرة . كما حصل على درجة الماجستير في التاريخ الإسلامي - الجامعة الأمريكية في بيروت، والدرجة ذاتها في أصول التربية – الجامعة الأردنية.

نال درجة الدكتوراه في أصول التربية – جامعة بتسبيرج في الولايات المتحدة الأمريكية .

تقلَّد وظائف إدارية في وزارة التربية والتعليم الأردنية، وعمِل محاضراً في الدراسات العربية. وعَمِل مديراً لمركز البحوث والدراسات الإسلامية بالأمم المتحدة. كما عَمِل أستاذاً مساعد في أصول التربية في كلية التربية للبنات بالمملكة العربية السعودية . ثمَّ في جامعة الملك عبد العزيز، ثمَّ في جامعة أم القرى، ثمَّ في جامعة الشارقة .

نال عضوية العديد من الجمعيات والمعاهد المحلية والإقليمية والدولية وكثير من المؤتمرات المتخصصة على المستوى العربي والدولي.

من مؤلفاته : تطور مفهوم النظرية التربوية الإسلامية -  الفكر التربوي عند ابن تيمية -  مناهج التربية الإسلامية - أهداف التربية الإسلامية - مقومات الشخصية المسلمة - التربية والمستقبل في المجتمعات الإسلامية الخطر الصهيوني على العالم الإسلامي.

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

الابتلاء والمحن وأثره في الدعوات

الابتلاء من سنن الله تعالى على هذه الأرض، ومن دون الابتلاء ما كان للصفوف أن …