رضوان: الثورة والانفجار الرد القادم على تأخير إعمار قطاع غزة

الرئيسية » بصائر من واقعنا » رضوان: الثورة والانفجار الرد القادم على تأخير إعمار قطاع غزة
رضوان

أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل رضوان، على أن الثورة والانفجار ستكون الرد على منع أو تأخير عملية إعمار قطاع غزة.

وشدد  أمس خلال خطبة الجمعة التي ألقاها في مسجد الخلفاء الراشدين في غزة، على أهمية الصبر والتكافل الاجتماعي والمكاتفة لرفع الحصار عن غزة.

ودعا جماهير القطاع إلى المشاركة الفاعلة في الفعاليات التي تنظم في الأيام المقبلة بهدف إيصال رسالة للعالم بأن الثورة ستكون الرد القادم على تأخير الإعمار.

وأوضح رضوان في خطبته، أن غزة تحاصر لأنها حافظت على خيار البندقية ورفضت الاعتراف بالاحتلال، والاتفاقيات الموقعة، ولأنها تمثل شامة في جبين الأمة العربية والإسلامية، ولأجل ذلك أغلقت المعابر وهدمت الأنفاق وكانت الحروب.

وشدد على أن حركته لن نعترف بـ”إسرائيل”، ولن تخمد المقاومة، وستبقى البندقية هي المصوبة نحو الاحتلال حتى تحرير الأسرى والمسرى وإعادة اللاجئين.

ودعا القيادي في حركة حماس العلماء والزعماء لأداء واجبهم برفع الحصار عن غزة، وقال إنه “واجب شرعي، ويأثم كل من تخلى عن واجبه في رفع الحصار عن غزة".

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • موقع المصيدة الإلكتروني
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

“بحرينيون ضد التطبيع” .. يتصدر تويتر

تصدر وسم "بحرينيون ضد التطبيع" موقع التواصل الاجتماعي تويتر، الجمعة، ردا على إعلان المنامة التوصل …