نظرات على الفكر السياسي لحركة “حماس” (5).. الشورى

الرئيسية » بصائر الفكر » نظرات على الفكر السياسي لحركة “حماس” (5).. الشورى
جاء في البند الثاني من المادة السابعة من النظام الداخلي للحركة "الشورى الملزمة هي الأساس المعتمد في اتخاذ القرار..."
جاء في البند الثاني من المادة السابعة من النظام الداخلي للحركة "الشورى الملزمة هي الأساس المعتمد في اتخاذ القرار..."
جاء في البند الثاني من المادة السابعة من النظام الداخلي للحركة "الشورى الملزمة هي الأساس المعتمد في اتخاذ القرار..."

حماس وإلزامية الشورى

يعتبر مفهوم الشورى من المفاهيم الرئيسة التي تعتمد عليها الحركات الإسلامية في نظامها الداخلي، وآلية مهمة لاتخاذ القرار تجاه المواقف والأحداث ورسم السياسات والبرامج.

والشورى من المفاهيم الهامة في الفكر الإسلامي، وقد ألفت فيها الكثير من المؤلفات والدراسات، ويقصد بها كما يراها أبو بكر بن العربي صاحب تفسير أحكام القرآن : "الاجتماع على الأمر ليستشير كل واحد منهم صاحبه ويستخرج ما عنده". ويرى الشيخ عبد الرحمن عبد الخالق أنها تعني:"اشتراك مجموعة من النّاس في الاجتهاد للتوصل إلى ما يرضي الله في الأمور التي تعرض للمسلمين ويطلبون حلها.

إذن الشورى تعتمد على معرفة الآراء وعرضها ومناقشتها، بما يتوصل من خلالها لتحقيق قرار أكثر صحة وصوابا، وتترتب عليه مصلحة أكبر وأفضل.

إلزامية الشورى .. جدل قديم

تمثل مسألة إلزامية الشورى واحدة من أكثر المسائل جدلاً ونقاشاً، وهي مسألة قديمة تناولها العلماء، وكان لها دور في اختلاف الرأي بين الكثير من المفكرين والعلماء المنتمين للتيارات الإسلامية المختلفة في وقتنا الحالي، حيث إن لكل منهم أدلته وما يستند إليه من وجهات نظر.

ولسنا بصدد الحديث حول تفصيل المسألة، حيث يرجع إليها في مظانها، إلا أن منظومة الفكر الإسلامي التي تتبع لها "حماس" ما زالت تشهد خلافاً فقهياً معتبراً حول مدى إلزامية قرار مجالس الشورى للقيادة، وقدرة القيادة على مخالفة أوامر مجلس الشورى.

"معظم مفكري قيادات الإخوان المسلمين تبنوا الرأي بإلزامية الشورى، بحيث يكون ما يصدر عن مجلس الشورى ملزماً للقيادة ولا يجوز لها مخالفتها"

وفي الوقت نفسه، فإن الكثير من مفكري قيادات الإخوان المسلمين وقادتهم، تبنوا الرأي القائل بإلزامية الشورى، بحيث يكون ما يصدر عن مجلس الشورى من قرارات بالأغلبية ملزماً للقيادة ولا يجوز لها مخالفتها، وهو ما تبناه الإمام الشهيد حسن البنا، بل إنه لم يحصر الإلزامية فقط على مستوى التنظيم، بل يرى أنها تشمل رئيس الدولة أيضاً.

وهذا التوجه هو الذي تبناه الشيخ القرضاوي حيث يقول: "والقيادة الشرعية هي التي تتخذ الشورى قاعدة لها، وهي التي تنزل عن رأيها إلى رأي الأكثرية من أنصارها ورجالها، وإن الاستشارة من غير التزام برأي المشيرين، ولو كان جمهور الأمة وأهل الحل والعقد فيها، يجعل الشورى شبه مسرحية يضحك الحاكم المتسلط بها على الناس ثم ينفذ ما في رأسه هو".

ويضيف الشهيد الدكتور عبد القادر عودة "ليس من الضروري أن يجمع أهل الرأي على رأي واحد، وإنما الرأي ما اتفقت عليه أكثرية المشيرين بعد تقليب وجوه الرأي ومناقشة المسألة المعروضة من كـل وجوهها. وربما صح عقلا أن يأتي رأي الأكثرين خاطئا ورأي الأقلين صوابا، ولكن هذا نادر، والنادر لا حكم له".

حماس .. وتبني الشورى الملزمة

بالعودة إلى فكر حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، فإننا نجدها قد اختارت القول بإلزامية الشورى، وقد أقرته في نظامها الداخلي، حيث جاء في البند الثاني من المادة السابعة منه "الشورى الملزمة هي الأساس المعتمد في اتخاذ القرار...".

و هذا الاختيار يجسّد موقفاً سياسياً وتنظيمياً ثابتاً لحماس، كان قد أكّد عليه الشيخ أحمد ياسين من معتقله للقيادة في سنة 1993، حيث قال لهم: "الشورى عندنا ملزمة، لا يجوز أن ينفرد شخص أو بعض أشخاص في قرار يحدد مستقبل دعوتنا ]يعني حماس[ وأيّ قرار تتخذه الأغلبية سيكون ملزماً للجميع".

وتؤكد الممارسة العملية لمؤسسات حركة حماس التزام قادتها وكوادرها بإلزامية الشورى، حيث ردّ مجلس الشورى العام قرارات عديدة للمكتب السياسي الذي يمثل السلطة التنفيذية في الحركة.

"رأت حماس في مبدأ إلزامية الشورى ما يحصّن قراراتها من الخطأ ويمنع التفرد والاستبداد"

لقد اختارت حماس إلزامية الشورى في نظامها الداخلي، ولم تشغل نفسها بالتفاصيل الخلافية التي انشغل بها المفكرون. فقد رأت في مبدأ الإلزام ما يحصّن قراراتها من الخطأ ويمنع التفرد والاستبداد، وحين شاركت في انتخابات المجلس التشريعي للسلطة الفلسطينية سنة 2006، التزمت بمبادئ القانون الأساسي ومواده التي تعطي المجلس حقّ المصادقة على الحكومة، وحقّ نزع الثقة منها، وحقّ مراقبتها ومحاسبتها، وتعتمد قراراته بالأغلبية. وقرارات الأغلبية ملزمة للحكومة.

للاطلاع على السلسلة كاملة، انقر هنا

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • الرؤية السياسية لحركة حماس / أ.د. يوسف رزقة
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

جدل تصريحات آمنة نصير وقضايا نساء أقلِّيَّاتنا المسلمة المتوارية!

تشهد ساحات الإعلام والإفتاء في مصر والعالم العربي هذه الأيام، ولاسيما منصَّات التواصل الاجتماعي، الكثير …