القرضاوي معلقا على حرق الرضيع: عدونا يجند أبناءه وأنظمتنا تحرقهم

الرئيسية » بصائر من واقعنا » القرضاوي معلقا على حرق الرضيع: عدونا يجند أبناءه وأنظمتنا تحرقهم
timthumb

هاجم الدكتور يوسف القرضاوي، رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الأنظمة العربية بعد حادثة حرق الطفل علي دوابشة في محافظة نابلس الفلسطينية على يد مغتصبين صهاينة.

وغرّد القرضاوي في حسابه عبر "تويتر": "عدونا يجند أبناءه على أساس ديني، ويقذف بهم في قلب المعارك بأحلام دينية بمجد إسرائيل ونبوءات التوراة، ونحن ننحِّي المؤمنين ونضطهدهم ونعذبهم!".

وأضاف بالقول: "هم رجال وإن كانوا أطفالا، أسود وإن كانوا أشبالا، كبار وإن كانوا صغارا، الصغار حقّا هم الذين خذلوهم وباعوهم بثمن بخس!"، وتبعها بوضع هاشتاغ “#حرقوا_الشهيد".

وعن سبب قيام المستوطنين بجرائمهم الوحشية بحق المدنيين الفلسطينيين، قال القرضاوي: "يقرأ الصهاينة في التلمود (ينبغي عليك أن تقتل أفضل الأغيار)، والمسألة لا تتوقف عند كونها عنصرية قبيحة، بل تصبح تحريضا على الإبادة".

وأثارت حادثة استشهاد الطفل الرضيع علي دوابشة ردة فعل دولية وشعبية غاضبة وساخطة على المستوطنين.

واتحد الرأي العام في فلسطين والدول العربية أن "بيانات الشجب والاستنكار الرسمية، لا تعدو كونها حبرا على ورق"، مطالبين المقاومة بتنفيذ وعودها بـ"حرق الأرض تحت أقدام الصهاينة".

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • موقع المصيدة الإلكتروني
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

شهادة الشيخ محمد حسين يعقوب ومحاكم التفتيش

تلك محاكم تفتيش حقيقية، مثل سابقتها في مأساة الأندلس القديمة. فلم يأتوا بالشيخ يعقوب ليسألوه …