15 شيئاً صغيراً يمكنك القيام به لتغدو أكثر نجاحًا

الرئيسية » بصائر تربوية » 15 شيئاً صغيراً يمكنك القيام به لتغدو أكثر نجاحًا
student_success

هل تساءلت ذات يوم عن سرّ النجاح؟ بالنسبة لمعظم الأشخاص لا يتعلق النجاح بشيء واحد، بل هو نتيجة لمجموعة من العادات اليومية التي نكررها باستمرار، إليك 15 شيئا يمكنك القيام به يومياً للتأكد أنك ملتزم بوقتك وتنفقه في الاهتمام بأولوياتك، اجعل من هذه النصائح في حياتك روتيناً يومياً وراقب كيف ستحقق النجاح:

1. حدد أولوياتك: ما هي الأولويات الرئيسية الثلاث في حياتك؟ ما هي الأشياء الثلاثة التي تقضي فيها أغلب وقتك؟ هل تتوافق أولوياتك مع الأشياء التي تقضي فيها أغلب وقتك؟ إذا كان الأمر كذلك فأنت تمشي في الطريق الصحيح، وإذا كان لا فينبغي عليك أن تعمل بجهد لتتمكن من إنفاق مزيد من الوقت على أولوياتك  ، والتخلص من المشتتات التي تحول بينك وبين التركيز على تحقيق الأشياء الأهم بالنسبة لك، إذا كنت تنفق وقتك على الأشياء الأكثر أهمية ستكون أقرب إلى تحقيق النجاح.

2. حدد جدولاً زمنياً لما ستقوم به غدًا: الوقت هو أثمن الموارد التي لا يمكن الاستغناء عنها، لذا إذا أردت أن تكون ناجحاً حقاً ستحتاج إلى وضع خطة لتحدد كيف ستستغل وقتك أفضل استغلال.

إذا كنت تنفق وقتك على الأشياء الأكثر أهمية ستكون أقرب إلى تحقيق النجاح

من أفضل الطرق التي يمكن أن تساعدك على ذلك أن تفرد وقتاً في المساء كل يوم لتكتب خطة مجدولة لما ستقوم به في اليوم التالي، إن كتابة جدول لمهامك سيساعدك في ثلاث أمور أساسية: تحقيق أقصى استفادة من وقتك، تخصيص وقت للتركيز على أولوياتك اليومية، كما وسيساعدك في اكتشاف ما إذا كنت تضيّع الكثير من الوقت، قرأت مؤخرا أن متوسط ما ينفقه الأمريكيون في مشاهدة التلفزيون يوميا هو 5 ساعات، وضع جدول زمني يساعدك على تجنب الوقوع في فخ هدر الوقت، كهدره في مشاهدة التلفزيون.

3.التهم ضفدعاً: يقول مارك توين "التهم ضفدعا حيّا كل صباح، ولن يكون هناك شيء أسوأ من ذلك ليصيبك بقية اليوم".

إذا كنت مثل معظم الناس فإن لديك على الأغلب مهمة مؤجلة كل يوم تخيفك أو تعجز عن السيطرة عليها، تلك المهمة هي الضفدع بالنسبة لك، وبحسب مارك توين يجب أن تلتهمها على الفور في الصباح، المشكلة مع المماطلة في أكل الضفدع صباحا هي أنه سيصعب عليك التركيز في إنجاز أشياء أخرى؛ لأنك ستكون منشغلا بالتركيز في الضفدع الذي ستأكله فيما بعد.

إذا كنت مثل معظم الناس فإن لديك على الأغلب مهمة مؤجلة كل يوم تخيفك أو تعجز عن السيطرة عليها، تلك المهمة هي الضفدع بالنسبة لك، والتي عليك إنجازها مبكراً لتشعر بالنجاح

التهام الضفدع في وقت مبكر يمكن أن يمنحك شعورا بالإنجاز، وسيكون أمرا رائعا أن تبدأ يومك مع شعور بنجاحك في تحقيق شيء، كما أن إنجاز مهمة مؤجلة سيعطيك دفعة أخرى لإنجاز المزيد خلال اليوم كما أن تلك المهام ستبدو أقل صعوبة مقارنة بالضفدع الذي بدأت به يومك.

4. كن واضحاً مع نفسك: الآن وبعد التهام الضفدع لابد أن تكون صادقا مع نفسك، وجود ضفدع ينبغي عليك التهامه لا يعني بالضرورة أنها ستكون فكرة جيدة أن تستيقظ في الصباح الباكر على غير المعتاد لتبدأ في تناوله.

بعض الأشخاص ينجزون أفضل الأعمال قبل شروق الشمس، البعض يكونون أكثر إنتاجية في المساء، يجب أن تكون واضحا مع نفسك، بعض الأشخاص الناجحين يعرفون جيدا التوقيت الذي يكونون فيه أكثر إنتاجية، لذلك يحددون أهدافهم وفقا لأكثر أوقاتهم إنتاجية، سواء كان ذلك في الصباح الباكر أو المساء.

5. حدد مواعيد نهائية: حقق أفضل استفادة من إنتاجيتك بطرق ذكية، في قانون باركنسون مثلا والذي يقوم على نظرية أن العمل يتمدد ليملأ الوقت المتاح لاستكماله، إذا كان لديك وقت أقل لمهمة ما، من المحتمل أنك ستبذل جهدا أكبر، تذكر كم ستتمكن من تنظيف وترتيب بيتك لو اتصل شخص ما وأخبرك أنه سيكون عندك في غضون 20 دقيقة، وكم ستركز بشدة عندما ستكون لديك مهمة لابد من إنهائها في صباح اليوم التالي، كلما كان الوقت محدودا كلما ستبذل جهدا أكبر، ولهذا عندما تمنح نفسك موعدا نهائيا لإتمام مهمة ستساعد نفسك على تحقيق أهدافك  ، وكما يمكن أن تضع جدولا زمنيا، يمكنك أيضا أن تستخدم قانون باركنسون لصالحك، هناك طريقة للقيام بذلك وهي أن تستخدم (مُحدِّدَ الوقت)، امنح نفسك 55 دقيقة لإنجاز مهمة، ثم خد فاصلا لمدة 5 دقائق، عندما تعرف أن عندك وقتا محددا ستتمكن من تحقيق أقصى قدر من الإنتاجية، كما أن أخذ فاصل لإٍراحة عقلك خلال العمل سيساعد في إعادة تنشيطك.

6. تخلص من الإلهاء: أثناء عملك تخلص من كل عوامل التشتيت حولك، إذا كانت الإنترنت يشتتك قم بإغلاق الكومبيوتر، اقطع الإنترنت، أو أغلق المواقع التي لا تحتاجها والتي تهدر وقتك أثناء العمل، أغلق هاتفك، يمكنك طبعا الاطلاع على رسائلك بعد الانتهاء من عملك.

7. خد وقتاً مستقطعاً: حدد وقتاً كل يوم لتعتني فيه بنفسك، خصص وقتاً في جدولك لممارسة الرياضة، أو قضاء بعض الوقت الهادئ أو كلاهما معًا.

8. قسّم أهدافك إلى أهداف صغيرة: إذا كان لديك هدف كبير فينبغي عليك أن تقسمه إلى أهداف يومية صغيرة قابلة للتحقيق، وتسعى لإنجازها يومياً لتساعدك على تحقيق الهدف الأكبر، فمثلا إذا أردت أن تفقد 26 رطلا من وزنك خلال العام، لا بد أن تحسب كم ينبغي أن تفقد يوميا من وزن وما عدد السعرات الحرارية التي يجب أن تتناولها أو تحرقها، إذا كان لديك هدف مالي خلال العام فينبغي أن تعرف كم دولار وكم سنت يجب أن تكسب وتنفق يومياً.

9. اكتب أهدافك: تشير الدراسات أنه بمجرد أن تدوّن أهدافك فإن إمكانية تحقيقها ستتزايد بشكل ملحوظ، اكتب أهدافك وضعها في مكان بحيث يمكنك أن تراها كل مرة وسيكون لديك فرص نجاح أكبر بكثير.

من المجدي جدا أن تجد شريكا لديه أهداف مماثلة لأهدافك، بحيث يساعدك ويبقيك ملتزما بالمهمة

10. ابحث عن شريك جاد: الشركاء الجادون أمر رائع، إنهم يشجعونك ويدعمونك وأنت تسعى جاهدا لتحقيق حلمك، ربما أردت أن تؤلف كتابا، أو أن تنتظم في ممارسة الرياضة، أو أن تقوم بشيء ما، أخبر الشخص الذي من الممكن أن يساعدك ويبقيك ملتزما بالمهمة وأن يتحقق معك أسبوعيا لاستعراض التقدم الذي أحرزتماه، سيكون من المجدي جدا أن تجد شريكا لديه أهداف مماثلة لأهدافك.

11. قارن نفسك مع الآخرين فقط لتشحذ همتك: إذا أردت أن تعيش سعيدا توقف عن مقارنة نفسك بالآخرين؛ لأن ذلك هو ما سيجعلك تشعر بالسوء، فالغيرة من الآخرين ستخفض سعادتك وتُشعِرك بأنك فاشل  .

إن المقارنة يمكن أن تكون مُجدية إذا تحولت من الغيرة إلى الإعجاب، إذا حصل صديقك على ترقية فراقب عاداته في العمل والتي ساعدته في تحقيق ذلك التقدم، من الممكن أنه يأتي للعمل في وقت مبكر وينجز أكبر قدر من المهام، وعند ذاك يمكنك أن تُحاكي طريقته في العمل لتساعدك على التقديم وتحقيق النجاح الذي تنشده، عندما تقارن نفسك بالآخرين بطريقة صحيّة (كيف يمكنني العمل للحصول على ما حصل عليه الآخرون)، يمكن أن تغذي شغفك بتحقيق طموحك في أن تصبح ناجحا أكثر.

12. اختر شخصاً ملهماً: إذا كانت لديك مهارات خاصة أو أشياء شغوف بها فاختر الشخص الناجح الملهم الذي سيساعدك على تطوير نفسك في ذلك، اختر مرشدا يساعدك على تحقيق الفرق في حياتك من خلال إلهامك ومنحك الأدوات اللازمة للوصول إلى أعلى مستويات النجاح  .

13. فوّض غيرك: يقول جون سي ماكسويل: (إذا أردت أن تنجز أشياء صغيرة بالشكل الصحيح قم بذلك بنفسك، وإذا أردت أن تحقق إنجازات عظيمة تُحدِث التأثير فتعلم التفويض)، مع أن الأمر صعبٌ إلا أنه من المهم التخلي عن السيطرة وتفويض بعض المهام، ففي النهاية هناك 24 ساعة فقط في اليوم وإذا أردت تحقيق مكاسب كبرى والإنجاز أكثر يجب أن تعثر على أشخاص تثق بهم وتفوضهم بعض المهام التي تعد أقل أهمية بالنسبة لك، تفويض المهام للآخرين والتركيز على الأولويات هو المفتاح لكل نجاح.

اختر قضاء وقتك مع الأشخاص الذين يلهمونك ويشجعونك على أن تكون أفضل دوماً

14. اختر أصدقاءك بحكمة: بصرف النظر إن كان لديك شريك واحد ملتزم بالإنجاز معك، اختر بحكمة كل أولئك الذين سيكونون حولك، هل تخرج مع الأشخاص الإيجابيين، المتفائلين الذين يشجعونك ويدعمونك؟ أم تقضي وقتك طوال اليوم مع أشخاص متشائمين وسلبيين؟ اختر قضاء وقتك مع الأشخاص الذين يلهمونك ويشجعونك على أن تكون أفضل دوماً.

15. اقرأ: تريد أن تكون ناجحا؟ اقرأ كثيرا لأن القراءة تغذي العقول، اقرأ الكتب التي تُلهمك وتنير عقلك، ابدأ بتنمية ذاتك واستيعاب أكبر قدر ممكن من المعلومات فهناك دائما المزيد لتتعلمه  .

افعل تلك الأشياء البسيطة كل يوم، وستضع قدميك بسرعة على طريق النجاح العظيم!

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • مترجم بتصرف: http://www.lifehack.org/293676/15-small-things-you-can-every-day-become-highly-successful
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة من الجزائر، مهتمة بشؤون التربية، والأدب والفكر، متخصّصة في التسويق بالمحتوى.

شاهد أيضاً

العفو والتسامح ضوابط ومفاهيم

من الملاحظ أنه في بعض مواسم الطاعات تنتشر النداءات مُطالبة المسلمين بالعفو والتسامح والمصالحة وإصلاح …