50 مهارة ناعمة تحتاجُها لتكون ناجحاً وسعيداً مدى الحياة (1-2)

الرئيسية » بصائر تربوية » 50 مهارة ناعمة تحتاجُها لتكون ناجحاً وسعيداً مدى الحياة (1-2)
happy

ربما تتساءل كيف يمكن لبعض الأشخاص أن يكونوا سعداء طوال الوقت؟

يبدو أن #السعادة الدائمة والنجاح المُستمر هما السمة الدائمة لبعض الأشخاص، يحصلون على أفضل الوظائف، محظوظون في العلاقات الخاصة، دائمو التفاؤل والابتسام.. ربما ننظر إليهم أحيانا بعين الحسد، وهذا أمرٌ يمكن تفهّمه، ولكن في هذا المقال سنتعلم كيف نتخطى الحسد ونبدأ ببناء حياة سعيدة خاصة بنا.

هل نتعلم المهارات الناعمة في المدرسة؟

ربما يصادفنا مصطلح المهارات الناعمة لكننا لا نفهم حقا ما الذي يعنيه، إنه شيء لا يمكن تعلمه في المدارس ولكن إذا أردنا تحقيق النجاح والسعادة فلا بد أن نسعى لامتلاك المهارات الناعمة، وهي تلك السمات الشخصية التي لدى المرء والتي تساعده على التفاعل بشكل فعال وبانسجام مع الآخرين لتطوير حياته وعمله وعلاقته مع الآخرين وهي مهارات متعلقة بسلوكنا وشخصيتنا، وتصرفاتنا (كيف تختار التواصل مع الآخرين مثلا).

تفشل المدارس عادة في تطوير مهاراتنا الناعمة على سبيل المثال قد نتعلم في المدرسة كيف نكتب مقالاً من 1000 كلمة ولكننا لن نتعلم كيف نكسب ثقة شخص خائف ومُهتزّ.

لمَ المهارات الناعمة مُهِمّة؟

يمكن للمهارات الناعمة أن تُحدث فرقا كبيراً في حياتنا، دون تلك المهارات سنناضل للعثور على عمل، شريك حياة، السعادة.. المهارات الناعمة حقا مهمة في حياتنا.

قد تذهب إلى مقابلة عمل وتفشل، ربما يكون سبب #الفشل افتقارك للخبرة والمؤهلات، لكن من المحتمل أن يكون افتقارك للمهارات الناعمة هو سبب فشلك في الحصول على فرصة التوظيف، تتطلب حالات مثل مقابلات العمل مجموعة من المهارات الناعمة تتضمن أن تكون مستمعًا جيّدًا، أن تَلفِت اهتمام الشخص الذي يجري معك المقابلة وأن تظهر موقفا إيجابياً.

ما المهارات الناعمة التي ينبغي أن تكتسبها لتكون ناجحاً وسعيداً؟

الأشخاص السعداء والناجحون يمتلكون أغلب (إن لم نقل كل) المهارات الناعمة المدرجة أدناه:

1. القدرة على الاستماع: من خلال تمتعك بمهارة الاستماع يمكنك أن تتعلم من الآخرين، وستكسب الكثير من الأصدقاء.

من خلال تمتعك بمهارة الاستماع يمكنك أن تتعلم من الآخرين، وستكسب الكثير من الأصدقاء

2. استعدادك لقبول ردود الفعل: سواء كانت إيجابية أو سلبية، وهو أمر حيوي لنجاحك (عندما تأخذ انتقاد الآخرين لك على محمل الجد ستكون قادرا على إجراء تغييرات إيجابية).

3. المرونة: لا يمكن أن تُدرَّس المرونة في المدارس ولكنها مطلوبة في جميع مجالات الحياة، تذكّر كم مرة اضطررت لتعديل خططك لتتّسق مع متطلبات شريكك في الحياة؟

4. الحزم عندما تقتضي الضرورة: ربما لست شخصاً حازماً بطبعك، ولكن تأكد أن تكون حازمًا عندما يتطلب الوضع ذلك.

5. القدرة على التركيز على مهمة أو مشكلة: في عصر طغت فيه التكنولوجيا على كل شي، انخفضت قدراتنا على التركيز إلى أدنى مستوياتها، لذلك ينبغي أن نتخلص من أي تشتيت وأن نطور قدرتنا على التركيز على أي شيء نرغب في القيام به  .

6. أن ندرك قوة العمل ضمن فريق واحد: القدرة على العمل بشكل متناغم مع الفريق مهارة حيوية، سواء كنت تعمل في مكتب، أو متجر، أو مصنع فإنه لا مفر من التفاعل والاحتكاك مع فريق العمل، يجب أن تتعلم كيف تفوز بمحبة الآخرين، وإذا كنت قائد فريق ينبغي أن تتعلم كيف تقود وتلهم فريقك.

7. أن تعرف متى تكون تنافُسيّا: التنافس أمر ضروري للنجاح، وقد تجد نفسك مضطرًّا للتنافس مع الزملاء للحصول على منصب أعلى داخل الشركة.

8. أن تكون واثقاً من نفسك في كل الأحوال: الأشخاص الناجحون يتمتعون بكثير من الثقة بالنفس، إذا كنت تفتقر للثقة فابدأ ببنائها الآن من خلال السعي خلف تحقيق الأهداف الصغيرة والتي من شأنها أن تكبر كلما زادت ثقتك بنفسك.

إذا كنت تفتقر للثقة فابدأ ببنائها الآن من خلال السعي خلف تحقيق الأهداف الصغيرة والتي من شأنها أن تكبر كلما زادت ثقتك بنفسك

9. أن تعرف كيف تدير الصراع: الصراعات تحيط بنا من كل الاتجاهات، مع شريك الحياة أو مع زملائنا في العمل، اكتساب مهارات حل النزاعات يمكن أن يكون يسيرا بسهولة أن تعرف كيف تتخطى المواجهات والتحديات.

10. أن تكون ذا شخصية مهذبة: من المهم أن تمتلك مهارة أن تكون على سجيتك وتتصرف على طبيعتك، وأن تمنح نفسك فرصة التعامل مع الآخرين بتهذيب ودون تكلّف أو غرور  .

11. أن تستمتع بإسداء الخدمات: سواء كنت تتعامل مع العملاء أو الزملاء، كن متأكدا أنك تبذل ما في وسعك لتقديم الخدمة، بهذا فإنك تزيد من فرص نجاحك وتعزيز سعادتك.

12. التعامل مع الإجهاد في الظروف الصعبة: تصادفنا ظروف صعبة في الحياة وينبغي أن نعرف كيف نجتاز الاختبار ونتعامل معها، ونركز على الأمور الإيجابية بدل الانجرار خلف المشاعر السلبية.

13. سرعة اتخاذ القرارات: إذا كنت تستغرق أياما أو أسابيع في اتخاذ القرارات فسوف تجد نفسك خلف أولئك الذين يتخذون القرارات بسرعة (والعمل أيضا على هذه القرارات بسرعة)

إذا كنت تستغرق أياما أو أسابيع في اتخاذ القرارات فسوف تجد نفسك خلف أولئك الذين يتخذون القرارات بسرعة

14. أن تكون جديراً بالثقة: الثقة أمر هام في الحياة، عندما تسعى لتكون صادقاً ونزيهاً وجديراً بالثقة، ستكسب ثقة الآخرين بسرعة وستحظى بسمعة طيبة لكونك صادقاً وموثوقاً به.

15. أن تكون لديك رغبة دائمة للتعلم: نحن نتعلم الأشياء الجديدة باستمرار، الناجحون يميلون إلى إبقاء حماسة التعلم مشتعلة مهما تقدم بهم العمر.

16. أن تعرف متى تفوض الآخرين: هل أنت شخص يحب أن يفعل كل شيء بنفسه؟ إذا كنت كذلك فلا شك أنك تهدر الكثير من الوقت والطاقة، إذا كان لديك أشخاص تثق بهم من الضروري أن تتعلم مهارات تفويضهم لإنجاز المهمات التي لا يتوقف إنجازها عليك شخصيا.

17. التواصل بشكل واضح وفعال: التواصل هو لب جميع التفاعلات الشخصية والتجارية، من المهم جدا أن تتعلم كيفية الكتابة والتحدث بشكل جيد وبالطبع، التواصل ليس طريقاً أحادي الاتجاه يجب أن تكون مستمعاً جيداً أيضاً.

18. أن تكون شخصا ينبض بالطاقة: من المحتمل أنك لاحظت كيف أن المشاهير ينبضون بالحيوية والطاقة، إذا كنت تفتقر للطاقة فمن المرجح أنك لن تجتذب النجاح، احرص على تعزيز طاقتك من خلال الأكل الصحي، وممارسة التأمل والرياضة.

19. مهارات بناء العلاقات الشخصية: أن تكون لديك مهارات قوية في بناء العلاقات الشخصية، هو أحد أسباب النجاح في الحياة والعمل، الأشخاص السعداء يعرفون كيفية التفاعل بانسجام مع الآخرين، يشعرون بالأريحية في التعامل مع الناس من مختلف الخلفيات، أفضل طريقة لتعلم مهارات بناء العلاقات الشخصية، هو الاستماع ومشاهدة الآخرين الذين يملكون بطبيعة الحال هذه المهارة.

20. ألا تمانع اتباع التعليمات: قد تفعل ما ترغب فيه أو ما تريده، ولكن النجاح في الحياة يتطلب أحيانا القدرة على اتباع تعليمات وإرشادات الآخرين   ، على سبيل المثال، قد يسمح لك مديرك عادة بالعمل بطريقتك الخاصة، ولكن أحيانا قد يحتاج إلى إعطائك إرشادات محددة بشأن إكمال المهمة.

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة من الجزائر، مهتمة بشؤون التربية، والأدب والفكر، متخصّصة في التسويق بالمحتوى.

شاهد أيضاً

كيف نربي طفلاً قارئاً؟

لا شك في أن مستقبل أية أمة مرهون بواقع أولادها، ذكوراً كانوا أو إناثاً، وأن …