رمضان في بلاد المسلمين .. الصومال

الرئيسية » بصائر من واقعنا » رمضان في بلاد المسلمين .. الصومال
DWVyaSiW4AAuGMJ

تقع الصومال في منطقة القرن الإفريقي، ويحدّها من الشمال الغربي جيبوتي، وكينيا من الجنوب الغربي، وخليج عدن من الشمال، والمحيط الهندي من الشرق، وأثيوبيا من الغرب.

يبلغ عدد سكان دولة الصومال ما يقرب من (عشرة ملايين) نسمة، كلهم من المسلمين وعلى عادة أهل الإسلام في كل مكان، يرحبّون بشهر رمضان.

وبسبب تقسيم البلاد إلى مناطق سياسية متعددة، فقد يختلف ثبوت الشهر من مكان لآخر، فيصوم كل مكان حسب رؤيته الخاصة لهلال رمضان، ولا يزال المسلمون هناك بخير، فهم يحافظون على سنة السحور، فالجميع يتناول وجبة السحور، وتحتوي وجبة الإفطارعلى (التمر) و(السمبوسة) و(الماء).

بعد تناول وجبة الإفطار واستعادة الصائمين لنشاطهم، يُهرع الجميع إلى المساجد بمن فيهم النساء لأداء صلاة التراويح، وتُعقد في المساجد كثير من دروس العلم، وحلقات تلاوة القرآن بعد صلاة التراويح.

وتلقى ليلة السابع والعشرين عندهم حضورًا طيبًا؛ حيث يخرج الناس هناك لإحياء هذه الليلة، ويمكثون في المساجد حتى مطلع الفجر، ثم يؤدّون صلاة الفجر في جماعة.

 

 

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

هنية: المقاومة شلّت أركان الاحتلال .. وسننتقم للشهداء

قال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية إن المقاومة الفلسطينية استطاعت شل أركان الاحتلال …