رمضان في بلاد المسلمين .. فلسطين

الرئيسية » بصائر من واقعنا » رمضان في بلاد المسلمين .. فلسطين
1024px-Jerusalem_muslim_quarter_during_Ramadan_Victor_Grigas_2011_-1-49_mini

دولة فلسطين وعاصمتها القدس جرح الأمة النازف، وأرضها المستباحة، كل ترابها مقدس، تقع فلسطين في قلب الوطن العربيّ، وتُعتبر الجناح الذي يصل بين الجهة الآسيويّة، والجهة الإفريقيّة للوطن العربيّ، وتبلغ مساحتها (27 ألف كم²).

تحدّ فلسطين من الشرق المملكة الأردنيّة الهاشميّة، ومن الشمال الشرقيّ تحدّها سوريا، وتحدّها من الشمال لبنان، ومن الغرب البحر الأبيض المتوسط، أمّا من الجنوب الغربي فتحدها مصر بحدود طولها (240) كيلومتراً.

ولا يزال شهر رمضان في فلسطين يحتفظ بالعادات والتقاليد والمظاهر الثقافية والاجتماعية المتوارثة.

حين تثبت رؤية الهلال في فلسطين أو في البلدان المجاورة لها، وبعد تحديد اليوم الأول تعلن المساجد الصيام عن طريق رفع الأدعية والابتهالات، وترى الفوانيس في كل مكان وقد خرج بها الأطفال في واحدة من التقاليد التي لا تزال تدخل بهجتها على القلوب إلى اليوم.

ما زال المسحراتي يجوب الكثير من شوارع المدن والقرى الفلسطينية، ويتميّز الطعام الفلسطيني خلال شهر رمضان بأصناف معيّنة يفضّلها الفلسطينيون، وتختلف أحياناً من منطقة إلى أخرى.

أما المشروبات التي اعتاد عليها الفلسطينيون في هذا الشهر فأهمّها شراب الخروب.

وتظل مدينة القدس هي الوجهة رغم أنه من الصعب الوصول إلى المسجد الأقصى للفلسطينيين القادمين من خارج المدينة أمام الحواجز العسكرية الصهيونية، إلا أن محاولات الفلسطينيين لا تتوقف لتطأ أرجلهم المدينة المقدسة.

 

 

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

رمضان.. الأقليات المسلمة في أوروبا

في ختام تلك الجولة الإسلامية في مدن ودول المسلمين ومظاهر الاحتفال الرمضاني فيها، لا يسعني …