بهذا علق أساتذة “الزيتونة التونسية” على قانون “المساواة في الإرث”

الرئيسية » بصائر من واقعنا » بهذا علق أساتذة “الزيتونة التونسية” على قانون “المساواة في الإرث”
maxresdefault

استنكر أساتذة وعلماء ومشايخ جامعة الزيتونة التونسية، ما ورد في خطاب رئيس الجمهورية "القائد السبسي" الذي أنكر فيه المرجعية الدينية للدولة التونسية.

ورفض العلماء في بيان أصدروه الثلاثاء الماضي ما جاء في بيان "السبسي" بشأن المساواة في الأرث، مستندا إلى علوية الدستور ومدنية الدولة وأن الدولة التونسية لا علاقة لها بالدين ولا بالقرآن، كما رفضوا اعتبار الميراث شأناً بشرياً لا علاقة للدين به.

وأكد البيان على أنه يجب المحافظة على المرجعية الإسلامية للدولة التونسية المكفولة في الدستور، كما يجب عدم تعارض مدنية الدولة مع المرجعية الإسلامية وهوية الشعب التونسي المسلم.

وشدد البيان على أن أحكام الإرث شرعية ثابتة بصحيح القرآن الكريم والسنه النبوية وليس من وضع البشر، كما يجب المحافظة على مقومات الهوية العربية الإسلامية للشعب التونسي ومقتضايات الدستور.

وطالب البيان بالالتزام باحترام المقدسات الإسلامية للشعب التونسي وفي مقدمتها القرآن العظيم.

وكان الرئيس التونسي قائد السبسي قد اقترح في خطاب له بذكرى العيد الوطني للمرأة سن قانون يضمن المساواة في الإرث بين الجنسين مع احترام ارادة الأفراد الذين يختارون عدم المساواة في الإرث.

 

معلومات الموضوع

الوسوم

  • الميراث
  • تونس
  • اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

    شاهد أيضاً

    شاب فلسطيني يربك أمن الاحتلال ويخطف بسكينه شخصية مهمة

    تصدرت صور الشاب النحيل خليل مخامرة مواقع التواصل الاجتماعي بعد تمكنه من قتل مستوطن مفتول …