السبيل إلى مراهقة بلا مشكلات (3-3)

الرئيسية » بأقلامكم » السبيل إلى مراهقة بلا مشكلات (3-3)
youth- man18

في الحلقة الأولى تحدثنا بفضل الله تعالى عن النظريات التربوية لمرحلة المراهقة.

وفي الحلقة الثانية تحدثنا عن خطورة المؤامرة ضد الأسرة والتعليم والقدوات، وقلنا أن العامل المشترك بين العناصر الثلاثة هو مصطلح #المراهقة الذي تحاول النظريات التربوية الحديثة -بقصد أو دون قصد- تفريغه من مضمونه مما أدى إلى وجود جيل غير قادر على تحمل المسئولية على عكس ما كان عليه شباب الأمة الأوائل.

جاء في كتاب (معاناة المرأة في الغرب) تقول الصحفية الأمريكية "هيليان ستانبري": "امنعوا الاختلاط، وقيدوا حرية الفتاة، بل ارجعوا إلى عصر الحجاب، فهذا خير لكم من إباحية وانطلاق ومجون أوربا وأمريكا. امنعوا الاختلاط، فقد عانينا منه في أمريكا الكثير، لقد أصبح المجتمع الأمريكي مجتمعًا معقدًا، مليئًا بكل صور الإباحية والخلاعة، وإن ضحايا الاختلاط والحرية يملؤون السجون والأرصفة والبارات والبيوت السرية، إن الحرية التي أعطيناها لفتياتنا وأبنائنا قد جعلت منهم عصابات أحداث، وعصابات للمخدرات والرقيق. إن الاختلاط والإباحية والحرية في المجتمع الأوربي والأمريكي قد هدد الأسرة، وزلزل القيم والأخلاق".

- إن الانحدارُ الأخلاقي للمراهقين في أمريكا جَعَل الرئيس الأمريكي السابق جون كندي يقول: "إنَّ الشباب الأمريكي مائعٌ ومُترَف وغارق في الشهوات، ومن بين كل سبعة شباب يَتَقَدَّمُون للتجنيد منهم ستةٌ غير صالحين؛ وذلك لأننا سَعَيْنا لإباحة الاختلاط بين الجنسين في الجامعة بصوَر مستهترة؛ مما أدَّى إلى انهماكهم في الشهوات".

- نتج عن الدراسة التي أجريت في إحدى الجامعات الأمريكية سنة 1998 أن 25% من الإناث التي أجريت عليهن الدراسة إما أنهن تعرضن للاغتصاب أو تعرضن إلى محاولة اغتصاب.

- وفي إحصائية قامت بها رابطة الجامعات الأمريكية في حرم 27 جامعة وذلك في شهر مايو 2015م أظهرت تعرض ما لا يقل عن 23% من طالبات الجامعات الأمريكية للتحرش الجنسي. ووصف نائب الرئيس -في ذلك الوقت- " جو بايدن "ظاهرة التحرش الجنسي في الجامعات بالـ"وباء".

* من خلال هذا العرض السريع نوقن أن الغرب يصدر إلينا أفكاراً وفلسفات ونظريات اكتوى بنارها ويجند من بني جلدتنا من يتبنونها ويروجون لها للوقيعة بشبابنا والقضاء على مستقبل أمتنا.

وختاماً: من المتفق عليه أن هذه المرحلة العمرية من الأهمية بمكان ولكي نحسن استثمارها ونجني ثمارها يجب مراعاة ما يلي:

1- لا يجب أن نتعامل مع مرحلة المراهقة بالتهويل ولا بالتهوين فلا يجب أن يكون هناك إفراط تضيع معه الملامح الشخصية وفرض للوصاية يلغي هذا الكيان الإنساني فما نجده إلا مُتردداً هشاً مهضوم الحق خانعاً ذليلاً. ولا يجب أن يكون هناك تفريط يترك زمام الأمور يفلت من الجميع فيفرز لنا الشخصية الفوضوية المستهترة التي تخطئ أكثر ما تصيب وتفسد أكثر ما تصلح.

2- يجب أن ندرك أن هذه المرحلة هي مرحلة التكليف الشرعي فلو أهملناها شاب صاحبها على ما شب عليه.

3- يجب أن ندرك أن مشكلات المراهقة ليست من المسلمات البديهية ولكنها قد تأتي نتيجة الأخطاء التربوية التي يقع فيها المعنيون بذلك.

4- تجب المبادرة بعلاج ما يظهر من مشكلات وهي في مهدها وعدم تركها أو التماس العذر للشاب لكونه مراهقاً.

5- لا يجب أن نتلقى العلوم والنظريات والفلسفات الغربية على أنها مُسلمات قابلة للتطبيق في مجتمعاتنا الشرقية أو في مجتمعنا الإسلامي دون أسلمتها إذا دعت الحاجة إليها.

6- يجب توفير الإمكانيات التي تمكن الشباب في هذه المرحلة من الإبداع وتفجير ما لديهم من طاقة فيما هو مفيد.

7- يجب تسليط الضوء على القدوات الإسلامية المؤثرة ممن كانوا في سن المراهقة وذلك في كل المجالات وفي كل العصور ووضع تراجمهم وسيرهم ضمن المناهج التعليمية لتكون زاداً ونبراساً للشباب.

8- يجب البعد كل البعد عن التقليد الأعمى لكل ما هو غربي تحت مسمى الانفتاح والمدنية.

9- يجب الاهتمام بالكوادر الشبابية وتنميتها وتكوين نخبة من القدوات الشبابية.

10- يجب أن يوقن الآباء وكل القائمين على المؤسسات التربوية ومناهجها أن الاستثمار الأمثل هو ما يكون في بناء جيل سليم العقيدة، صحيح العبادة، متين الخلق، قوي الجسم، مثقف الفكر، مجاهداً لنفسه، نافعاً لغيره..... إلى غير ذلك من الصفات التي تبني الإنسان القادر على حفظ الأوطان.

• تلك عشرة كاملة بها وبغيرها نستطيع بناء كيانات بشرية تناطح الجبال في رسوخها وشموخها، مع الوضع في الاعتبار اختلاف الفروق الفردية وباقي العوامل المؤثرة في تكوين الشخصية حيث أننا لا نتعامل مع قوالب جامدة ولنكن على يقين أنه ليس هناك في السلوك الإنساني ما هو متفق عليه.
أسأل الله تبارك وتعالى أن يبارك في ذرياتنا وأن يحفظ شبابنا وأوطاننا إنه سبحانه ولي ذلك والقادر عليه.

معلومات الموضوع

الوسوم

  • المراهقة
  • اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
    خبير تربوي وكاتب في بعض المواقع المصرية والعربية المهتمة بالشأن التربوي والسياسي، قام بتأليف مجموعة من الكتب من بينها (منظومة التكافل في الإسلام– أخلاق الجاهلية كما صورها القرآن الكريم– خير أمة).

    شاهد أيضاً

    تجارة وتجارة …. سورتي الصف والجمعة

    تأتي سورة الجمعة في ترتيب المصحف بعد سورة الصف، وفي السورتين يذكر الله تعالى نوعين …