أشهر 8 قصص تلهمك طريق النجاح بعد فشل محقق

الرئيسية » خواطر تربوية » أشهر 8 قصص تلهمك طريق النجاح بعد فشل محقق
success 18

يحدث #الفشل كل يوم، في الدراسة، في العمل، في العلاقات العائلية... إلخ، إنه أمر لا مفر منه ومزعج ويُسبّب التشاؤم، في حين أن فكرة تجاهل الأمر وعدم الاكتراث قد تبدو جيدة، لكن إلقاء نظرةٍ على تجارب الأشخاص الذين نَجوا من الفشل تستحق المحاولة.

"الفشل هو ببساطة فرصة للبدء من جديد، هذه المرة بذكاء أكبر" هنري فورد.

إليك 8 قصص عن إخفاقاتٍ وفشلٍ أعقبه قصص نجاح عالمية شهيرة ستلهمك لمواصلة العمل وتحقيق النجاح:

1. جى كى رولينج

خلال خطابها في جامعة هارفارد حدّدت مؤلفة سلسلة هاري بوتر أهمية الفشل وقيمته، لأنها كانت واحدة من الذين اختبروا الفشل، بعد سنوات قليلة من تخرجها عاشت أسوأ التجارب عندما فشلت في حياتها الزوجية، وأضحت بلا عمل، وبلا مأوى، كما أن 12 ناشرا رفضوا نشر الجزء الأول من روايتها "هاري بوتر"، والآن هاري بوتر هو واحد من الكتب الأكثر قراءة على مر العصور، بيعت أكثر من 500 مليون نسخة من كتب هاري بوتر في جميع أنحاء العالم، وقُدّرت القيمة الإجمالية لسلسلة هاري بوتر بـ 25 مليار دولار.

كان خروج الكاتبة جى كى رولينج من هذا الفشل قد منحها القوة والتصميم لتحقيق النجاح.

2. ستيف جوبز

نعلم جميعا أن شركة أبل الشهيرة قد تأسست من طرف رجلين داخل مرآب، وبعد أن أضحت شركة بقيمة 2 مليار دولار، و4000 موظف، تم استبعاد ستيف جوبز من الشركة التي بدأها مع صديقة، ما جعله يدرك أن شغفه بعمله يتجاوز خيبة الأمل، وفي النهاية، قاده ذلك لتأسيس مشاريع أخرى مثل NeXT و Pixar Jobs ثم العودة إلى منصب الرئيس التنفيذي في Apple، قال جوبز عام 2005: ( لم أدرك الأمر في ذلك الوقت، ولكن اتضح أن تسريحي من شركة أبل كان أفضل شيء يمكن أن يحدث لي).

3. بيل غيتس

غادر بيل غيتس مقاعد الدراسة في جامعة هارفارد، ثم قام بتأسيس مشروع Traf-O-Data والذي فشل فشلا ذريعا، ومع ذلك، فإن المهارة والشغف بالبرمجة الحاسوبية جعلا منه رائد أعمال وصاحب شركة البرمجيات الشهيرة مايكروسوفت، ثم أصبح في الـ 31 عاما أصغر ملياردير عصامي في العالم.
من كلماته: "من الجيد الاحتفال بالنجاح، لكن الأهم هو استخلاص الدروس من الفشل".

لا يعني أن الخروج من الجامعة قد يجعل أي شخص ملياردير، ولكن عندما يسعى الإنسان ويتبع شغفه سيحقق النجاح.

من الجيد الاحتفال بالنجاح، لكن الأهم هو استخلاص الدروس من الفشل

4. ألبرت أينشتاين

ترتبط كلمة "آينشتاين" بالذكاء ومرادفة لكلمة "عبقري"، ومع ذلك، فإن من الحقائق الشهيرة أن رائد نظرية النسبية العامة، ألبرت أينشتاين نفسه، لم يتمكن من التحدث بطلاقة حتى سن التاسعة، أدت طبيعته المتمردة إلى الطرد من المدرسة، وتم رفض قبوله إلى مدرسة بوليتكنيك في زيوريخ.
لم تمنعه نكساته السابقة من الفوز بجائزة نوبل في الفيزياء عام 1921.

لمجرد أنك لم تحقق أي شيء رائع حتى الآن، لا يعني أنه لا يمكنك أن تفعل ذلك فيما بعد.

لمجرد أنك لم تحقق أي شيء رائع حتى الآن، لا يعني أنه لا يمكنك أن تفعل ذلك فيما بعد

5. أبراهام لينكولن

فشل في أعماله عام 1831، عانى من انهيار عصبي عام 1836، هُزمَ في ترشحه للرئاسة في عام 1856، لم يستلم أبراهام لينكولن للرفض والفشل، بدلا من ذلك جعل من الفشل حافزا ليواصل كفاحه، ورفض أن يتوقف عن بذلِ قصارى جهده، من أقواله: "إن قلقي الكبير ليس ما إذا كنت قد فشلت أم لا، ولكن ما إذا كنت راضيًا عن فشلي."

انتُخِب لينكولن في عام 1861 ليكون الرئيس السادس عشر للولايات المتحدة الأمريكية!

مقدار الرفض الذي تتلقاه ليس عاملًا محددًا لمصيرك، النجاح لا يزال في متناول يديك.

مقدار الرفض الذي تتلقاه ليس عاملًا محددًا لمصيرك، النجاح لا يزال في متناول يديك

6. مايكل جوردن

"لقد فاتني أكثر من 9000 محاولة في مسيرتي، لقد فوّت ما يقرب من 300 مباراة، 26 مرة تم الوثوق بي لأفوز باللعبة ولكن فاتني ذلك، لقد فشلت مرارا وتكرارا في حياتي، وهذا هو سبب نجاحي ".

هذا الاقتباس من قِبل أسطورة كرة السلة المتقاعد مايكل جوردان في إعلان نايكي يتحدث فيه عن نفسه.

سيكون من السهل الاعتقاد أن مهارات كرة السلة لدى مايكل جوردن تتعلق بما يمتلكه من مواهب شخصية، في الحقيقة، في سنواته الأولى، واجه مدربو كرة السلة صعوبة في تجاوز حقيقة أن جوردن لم يصل إلى الحد الأدنى من الارتفاع، لقد خاض سنواتٍ من الجهد والممارسة والفشل جعلته النجم الذي نعرفه اليوم.

نجح مايكل جوردن في الوصول إلى دافعه الجوهري، وهو أحد أكثر أنواع الحوافز التي لا تُقهر والتي تدفع الناس إلى النجاح.

7. ستيفن سبيلبرغ

يُعرف ستيفن سبيلبرغ، باعتباره أحد أكثر السينمائيين نفوذا على مر العصور، من المدهش أن ندرك إذن أن العبقري وراء أعمال سينمائية خالدة، كانت درجاته سيئة في المدرسة الثانوية، مما جعله يُرفَض من قبل جامعة جنوب كاليفورنيا ثلاث مرات.

أثناء وجوده في الكلية، لفت انتباه المدراء التنفيذيين في شركة يونيفرسال، الذين وقعوا معه عقدا كمدير تليفزيون في عام 1969، وهذا يعني أنه لن ينهي دراسته الجامعية لمدة 33 سنة أخرى.

المثابرة وقبول الفشل هي مفتاح النجاح، يقول سبيلبرغ: "على الرغم من أنني أتقدم في العمر، فإن ما أقوم به لا يكبر أبدا، وهذا ما أعتقد أنه يبقيني شغوفا".

حتى الآن ، أخرج سبيلبرغ 51 فيلما، وحصل على ثلاث جوائز أوسكار.

8. والت ديزني

مخترع ميكي ماوس تم تسريحه من المدرسة في وقت مبكر، في محاولة فاشلة للانضمام إلى الجيش. كما أن واحدا من مشاريعه السابقة، استوديوهات Laugh-o-Gram ، أفلست بسبب عدم قدرته على إدارة أعمال ناجحة، وتم طرده من إحدى الصحف في ولاية ميسوري بسبب "عدم امتلاكه الإبداع بما يكفي لتوظيفه".

لكنه أضحى بعد ذلك، العبقرية الكامنة وراء استوديوهات ديزني التي غذّت أجيالا بذكريات وأحلام الطفولة: من سنو وايت إلى فروزن ، ستواصل ديزني الترفيه عن العالم لأجيال قادمة.

تفشل في كثير من الأحيان من أجل النجاح، وكما قال ألبرت أينشتاين ، فإن الفشل هو في الواقع مجرد نجاح في التقدم، إذا كنت تفضل عدم الفشل، فربما لن تنجح أبدًا.

يأتي النجاح بعد الكثير من الإحباط والتحديات، ولكن بعد اجتياز كل تلك الأوقات المريرة، ستصبح أقوى وستقترب من النجاح أكثر.

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • https://www.lifehack.org/articles/communication/10-famous-failures-that-will-inspire-you-success.html
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة صحفية حاصلة على ليسانس في الإعلام والاتصال "صحافة مكتوبة"، كتبت العديد من المقالات السياسية الساخرة ومقالات في التربية والأدب والفكر، نشرت في صحف جزائرية وعربية مثل الصحيفة الاقتصادية وصحيفة الشباب وموقع الجزيرة توك وموقع ساسة بوت ومجلة البصائر والعديد من الفضاءات الإعلامية. صدرت لها رواية أولى عام 2011 بعنوان من بعيد أجمل.

شاهد أيضاً

إرشاد العباد إلى سبيل الرَّشاد

"قطرةُ من فيض جُودِك تملأ الأرض رياً، ونظرةُ من عين رِضِاك تجعل الكافر ولياً" (سيدنا علي …