رحيل مؤثر للقيادي عبد اللطيف عربيات .. توفي وهو يصلي

الرئيسية » بصائر من واقعنا » رحيل مؤثر للقيادي عبد اللطيف عربيات .. توفي وهو يصلي
maxresdefault

شيعت جموع غفيرة الدكتور عبد اللطيف عربيات رئيس مجلس النواب الأسبق والقيادي في جماعة الإخوان المسلمين، بعد صلاة ظهر اليوم السبت من مسجد الجامعة الأردنية بالعاصمة عمان ووري جثمانه في مقبرة أم خروبة بالسلط.

عربيات توفي قبيل صلاة الجمعة في مسجد أم العلا بعمان أثناء صلاته تحية المسجد حيث سقط مغشياً عليه قبل أن يفارق الحياة.

رحل عربيات عن عمر يناهز 85 عاماً؛ وهو من أبرز القيادات الإخوانية في الأردن، ولد عام 1933 بمدينة السلط، ويحمل درجة الدكتوراه في التربية من جامعة تكساس عام 1974.

ترأس عربيات مجلس النواب الأردني ثلاث دورات من عام 1990 إلى 1993، وكان عضوا بمجلس الأعيان من 1993 إلى 1997، كما ترأس حزب جبهة العمل الإسلامي الذراع السياسية لجماعة الإخوان في المملكة بين عامي 1998 و2002.

ونعت حركة المقاومة الإسلامية حماس الدكتور عبد اللطيف عربيات، معددة في بيان صحفي لها وصل "بصائر" مناقبه، ووصفته بأنه علماً من أعلام السياسة والتربية والدعوة.

وقالت حماس إن فلسطين تفتقد الراحل عربيات، ولكن عزاءنا أنه مضى بعد أن بلّغ الرسالة، وأدّى الأمانة، وترك آثارًا تهتدي بها الأجيال الحالية والقادمة.

ونعى حزب جبهة العمل الإسلامي الفقيد عربيات واصفاً إياه بأنه قامة إسلامية ووطنية كان لها أكبر الأثر في نهضة الأردن السياسية والتعليمية، راجياً أن يُقتدي بهذا النموذج الوطني الإسلامي الفريد في خدمة قضايا الوطن والأمة.

كما نعى عربيات العديد من الشخصيات المؤثرة في الأردن وفلسطين والعديد من الدول العربية.

وبعد بعد ساعات من وفاة الدكتور عبد اللطيف عربيات تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو دعا فيه عربيات أن يرزقه الله حسن الخاتمة.

وأظهر المقطع سؤال المذيع لعربيات عن آماله وطموحاته بعد هذا العمر الطويل، ليجيب عربيات: "حسن الخاتمة والبقاء على العهد مع الله والوقوف مع الشعب حتى تحقيق الإصلاح".

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

اتحاد علماء المسلمين يؤكد حرمة زيارة الأقصى لغير الفلسطينيين

أكد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أن موقف رئيس الاتحاد الشيخ أحمد الريسوني من زيارة المسلمين …