طريقك إلى التسوق الآمن

الرئيسية » بأقلامكم » طريقك إلى التسوق الآمن
shopping27

إن عملية التسوق تعد من الأمور التي نفتقد ثقافتها ومهارتها مما تؤدي ممارساتنا الخاطئة في هذا الجانب إلى إثقال كاهلنا وإحداث أزمات وأعباء سنكون في غنى عنها لو اكتسبنا المهارات اللازمة في هذا الجانب.

أولاً: بعض مهارات الشراء والتسوق التي يجب مراعاتها بدقة

1- قبل الخروج للتسوق يجب كتابة قائمة بالمطلوب وأنسب أماكن لشرائها توفيراً للوقت ولعدم التوسع في شراء ما لا ضرورة ملحة له.

2- إذا استعرت شيئاً مرتين فلابد أن تخطط لشرائه.

3- ما يكسر أو يعطل ومن الممكن إصلاحه فلابد من إصلاحه.

4- التوسع في الكماليات الآن سيكون على حساب الضروريات غداً.

5- لا تستدين لتشتري بل ادخر لتشتري، ولا تلجأ للتقسيط إلا في حالة الضرورة القصوى.

6- حاول تفرح نفسك ومن حولك بكل شيء تشتريه مهما كان بسيطاً.

7- الماركات والموضات وهم وسراب ومتلفة، فقيمتك في ذاتك وليست في ماركاتك، فلا تجعل ماركة المنتج تغريك ولا تجعل موضة السلعة سبباً في الاستغناء عن غيرها طالما أنه يؤدي نفس الغرض.

8- السعر المناسب هو الذي يناسب دخلك وإمكانياتك وليس المناسب بلغة السوق.

9- ثقافة التدوير لا غنى عنها مهما كان دخلك ومهما كان مستواك الاجتماعي.

10- اشتر ما يناسب ذوقك وقيمك وظروفك وليس ما يفرضه عليك المجتمع، فهي حياتك أنت وليست حياة الآخرين.

11- بالغ في شكر من يشتري لك هدية مهما كانت بسيطة ومتواضعة فهو ينتظر منك ذلك.

12- اصطحب أبناءك معك لاختيار ما يحتاجونه بأنفسهم في ضوء قواعد الأسعار التي تناسب مستوى الأسرة والموديلات التي تناسب سنهم والوسط الاجتماعي الذي يعيشون فيه على أن يتم الاتفاق على كل ذلك في نقاش مُسبق.

13- الشراء يكون في ضوء الاستعمال، فإذا كان الاستعمال مُكثفاً يفضل شراء نوعية جيدة لا تتعرض لأعطال ولا تتطلب صيانة على فترات قريبة.

14- احرص في كل شيء على الكيف قبل الكم.

15- احذر الوقوع في فخ الاكتناز القهري وحب تملك الأشياء لمجرد أنها أعجبتك أو أن لها ميزة جديدة.

16- الهدية التي تشتريها للغير لابد وأن تحسن انتقاءها وأن تكون مفيدة لمن ستهديها له.

17- تصفح مواقع الإنترنت قبل الذهاب للتسوق، لتتعرف على الأسعار والموديلات والأماكن التي تناسبك وتتعرف على كل ما هو جديد بخصوص ما تنوي شراءه.

18- تأكد من سلامة المنتج الذي اشتريته وأنه ليس به عيوباً قبل مغادرة المكان.

19- احتفظ بالفاتورة لوقت الحاجة والضرورة وخاصة للأشياء الباهظة الثمن.

20- قبل مغادرة المكان الذي تشتري منه تعرف على ما يخصه من ضوابط، واطلب ما يهمك من بيانات مثل رقم المحمول، الإيميل، الحساب على الفيس بوك... الخ.

21- التسوق عبر الإنترنت بالرغم من سهولته إلا أن له بعض المساوئ يجب التعرف عليها والحذر منها.

22- عند شراء آلة أو جهاز غالي الثمن ولأول مرة يجب اصطحاب من له خبرة في المجال لتلاشي التلاعب في الأسعار أو الجودة ولتجنب تلاعب السماسرة.

23- عند الدفع الإلكتروني يجب التأكد من أن صفحة الدفع آمنة وليست صفحة تحايل وأبسط شرط لذلك هو أن يبدأ عنوان الويب للموقع الآمن بـ https بدلاً من http المعتادة.

24- يفضل عدم التسوق في وجود صحبة من الأصدقاء؛ لما يترتب على ذلك من تنافس محموم وحرج بل وتورط في أشياء غير مناسبة من حيث السعر أو النوع... الخ.

25- انتبه جيداً حتى لا تقع فريسة للغش التجاري والماركات المقلدة والاحتيال.

26- اجعل شراء المنتج المحلي أو المستورد من دولة إسلامية أو عربية على قائمة أولوياتك.

ثانياً: دور الدولة وشركات الإعلان لتسهيل مهمة المستهلك

1- تهيئة مناخ يشجع على الإقبال على اقتناء السلع المنتجة محلياً وتفضيلها على غيرها وذلك يكون بمراعاة جودة المنتج والأسعار التنافسية.

2- تحرير الفرد والمجتمع من قيود التبعية الاستهلاكية، ومن قابليات الاستهواء النفسي والمعنوي للسلع والخدمات والمنتجات والتسهيلات القادمة من الغرب، مع تحريره كذلك من حالة الخوف الداخلي القائمة في نفسيته تجله المنتجات والخدمات الوطنية، التي تحرص عليها الهيمنة الاقتصادية والثقافية والحضارية الغربية.

3- تنبيه الجمهور لبعض السلع المستوردة التي تكون موضع شبهة من الناحية الشرعية، كالشحوم، واللحوم، والمشروبات، وبعض مستحضرات التجميل، التي يدخل في صناعتها شحم الخنزير أو الكحول أو غيرها من المواد المحرمة، ولفت الانتباه للبدائل الموجودة في السوق المحلي. وكذلك التحذير من الخدمات والتسهيلات المشبوهة التي قد تغرر بالجمهور.

4- تزويد الفرد والمجتمع بالقيم والأفكار والمعلومات التي تتماشى مع قيمنا وتقاليدنا الشرقية والإسلامية.

5- تزكية وتشجيع المنافسة الاقتصادية المشروعة بين المنتجات المحلية لتكون في صالح الجمهور وللحد من هيمنة المنتجات الغربية.

6- استحداث ماركات جديدة تتناسب مع المستهلكين من الدول العربية والإسلامية.

ما سبق هي أهم النقاط التي يجب مراعاتها من أجل الوصول إلى تسوق آمن ومفيد.

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
خبير تربوي وكاتب في بعض المواقع المصرية والعربية المهتمة بالشأن التربوي والسياسي، قام بتأليف مجموعة من الكتب من بينها (منظومة التكافل في الإسلام– أخلاق الجاهلية كما صورها القرآن الكريم– خير أمة).

شاهد أيضاً

أشهر أخطار الفهم السلبي في علم النفس

لطالما كان لعلم النفس الدور الكبير في التأثير الإيجابي على المجتمع، سواء من الناحية السلوكية …