ثلة من الأولين

الرئيسية » كتاب ومؤلف » ثلة من الأولين
859

تواجه الأمة اليوم من الهجمات الشرسة التي لا ينكرها عاقل، وما كانت هذه الهجمات في يوم ما عشوائية أو وليدة المصادفة وإنما هي نتائج خطط مدروسة وعلى جميع المستويات.

ومن ضمن ما تتعرض له الأمة هو طمس معالم تاريخها وتشويه صورته والتركيز في ذلك منصب على جيل الشباب الذي تعقد على صحوته الآمال، فيصب الجهد لإيجاد هوة سحيقة بينه وبين تاريخه وسلفه الصالح، ويُركز على نقاط مقصودة بعينها من التاريخ، وتُعرض سِير وتراجم ثلة من الشخصيات التي يفخر المسلم بها بطريقة تركز على أخطائهم البشرية ليسلبوا أفضليتهم ومكانتهم من فكر وقلب الجيل الواعد.

في مقابل ذلك تصدّر لنا شخصيات في جميع المجالات ويُروج لهم وكأنهم قديسون ليصبحوا قدوة الشباب في أتفه الأمور من ملبس ومظهر وما إلى ذلك، لذا كان لابد من التنبه لما يُدبر للأمة ويُحاك لها في السر والعلن، وتقع المسؤولية بشكل أكبر على التربويين والأكاديميين والدعاة والإعلاميين وكل من له تواصل مع الجمهور ليعيدوا ربط الأجيال بماضيها وتاريخها ويذكرونهم بتلك الحقبة من الزمن الذي شهدها جيل الصحابة الكرام فكانوا مشاعل النور في زمن الظلمات وتحقق بهم قوله تعالى: {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ} [سورة آل عمران:110].

مع الكتاب:

جاء هذا الكتاب سعياً من المؤلف ليربط الأمة بتاريخها فتستفيد هذه الأجيال من هذا الجيل الفريد فتنهل من ينبوعه وتقتفي أثره وتسير على خطاه، فأولئك هم أحق من يُقتدى به ويُتبع أثره ويُحذى حذوه.

تناول الكتاب مجموعة من سير الصحابة الكرام رضوان الله عليهم ثم ختم الكتاب بخاتمة المسك فأدرج ثلاث شخصيات من نساء هذا الجيل وهي أمنا السيدة خديجة بنت خويلد وأمنا أم حبيبة والجليلة أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهن وعن سائر الصحابة الكرام.

وتناول المؤلف الحديث عن هذه الشخصيات بأسلوب سهل مفهوم وقد تناول كل ما يتعلق بسيرة الصحابي من مولده حتى وفاته وقد أرفق الصفة أو اللقب المشهور بذاك الصحابي تحت اسمه مباشرة في بداية الحديث عنه، مما لا يخف أثر هذا على القارئ إذ ترسخ الصفة في فكره ووجدانه فتصبح المتلازمة لهذا الاسم مجرد ذكره أو حتى سماعه.

و تكمن أهمية الكتاب بكونه يتناول مجموعة من الصحابة الذين تربوا على مائدة الوحي والمشرف على تربيتهم الرحمة المهداة للعالمين محمد صلى الله عليه وسلم، لذا فإنّ هذا الجيل الذي رباه النبي عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم عدّلهم الله سبحانه وتعالى في فوق سبع سماوات بقوله جل شأنه: {كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ}، ثم عدّلهم النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: "خير أمتي قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم" (رواه البخاري).

كما أعطى المؤلف – رحمه الله- الأولوية التربوية في تناوله لحياة هذه المجموعة من الصحابة الكرام؛ لما لها من عميق الأثر في تكوين شخصية الفرد المسلم، فركز المؤلف على جوانب عبادتهم وزهدهم وورعهم وخوفهم من الجليل ورجاء ما عنده من نعيم مقيم، وركز على صبرهم وثباتهم وحبهم للنبي صلى الله عليه وسلم وحرصهم على المال العام واهتمامهم بالرعية، بالإضافة لما كانوا يتمتعون به من سعة صدر للنقد والرأي المخالف، وتبصير القارئ بما كانت هذه الثلة عليه من ولاء لله ورسوله وبمواطن العظة والعبرة من مواقفهم التي لا بد وأن ينتفع منها المسلم المعاصر اليوم.

مع المؤلف:

محمد عبد القادر أبو فارس: أحد قيادات الحركة الإسلامية التاريخيين في الأردن، ويحمل شهادة الدكتوراه في الشريعة الإسلامية- تخصص السياسة الشرعية، وله أكثر من ثمانين كتاباً في العلم الشرعي والفكر السياسي الإسلامي وغيره.

دخل الدعوة الإسلامية من أبواب متعددة سواء من باب العلم الشرعي والتدريس في الجامعات الأردنية، أو العمل التنظيمي كأحد قيادات جماعة الإخوان المسلمين والعلماء الذين تصدر عنهم فتاوى وأحكام الجماعة، أو من خلال العمل الوعظي والإرشاد الفكري العام، أو من خلال العمل النيابي. توفي رحمه الله في نوفمبر من عام 2015 في العاصمة الأردنية عمّان.

بطاقة الكتاب:

اسم الكتاب: ثُلة من الأولين.
المؤلف: محمد عبد القادر أبو فارس.
عدد صفحات الكتاب467.

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة حاصلة على الدكتوراة في العقيدة والفلسفة الإسلامية من جامعة العلوم الإسلامية العالمية في الأردن. و محاضرة في جامعة القدس المفتوحة في فلسطين. كتبت عدة مقالات في مجلة دواوين الإلكترونية، وفلسطين نت، وشاركت في المؤتمر الدولي السادس في جامعة النجاح الوطنية حول تعاطي المخدرات. مهتمة بالقضايا التربوية والفكرية، وتكتب في مجال الروحانيات والخواطر والقصة القصيرة.

شاهد أيضاً

ماذا يعني انتمائي للإسلام

المتأمل لواقع المجتمعات الإسلامية -أفراداً وجماعات- يجد البون شاسعاً بين كونها منتمية للإسلام حقيقة ملتزمة …