16 توصية لاستغلال العشر الأواخر بأحسن صورة

الرئيسية » بصائر تربوية » 16 توصية لاستغلال العشر الأواخر بأحسن صورة
praying-muslims-min

لن نقوم بشرح فضائل ليلة القدر، فالمعظم يعرف فضلها ومع هذا قد لا يحسن استغلالها، فالمشكلة مع ليلة القدر هي تمامًا كالمشكلة التي يعاني منها الكثير من المسلمين مع شهر رمضان، والكثير من الأعمال والأيام المباركة التي يعرفون فضلها ولا يحسنون استغلالها، لذا فإننا سنركز في مقالنا هذا على كيفية استغلال العشر الأواخر -سيما ليلة القدر- في ست عشرة نصيحة عملية:

1- احرص على أخذ إجازة من العمل في تلك الفترة:

فللأسف ترى حرص الكثيرين على أخذ إجازات سنوية ونصف شهرية وأحيانًا شهرية من أجل السفر والاستماع. فحبذا لو يُسخِّر الإنسان إجازة في شهر رمضان أو في العشر الأواخر بالذات؛ للعبادة والتقرب لله من باب شكره على نعمه التي لا تعد ولا تحصى.

حبذا لو يُسخِّر الإنسان إجازة في شهر رمضان، أو في العشر الأواخر بالذات للعبادة والتقرب لله من باب شكره على نعمه التي لا تعد ولا تحصى

2- اعتكف:

إذا تيسّر لك الاعتكاف سواء في رمضان أو في العشر الأواخر، فاحرص عليه، وكذا على الإكثار من النوافل وذكر الله وقراءة القرآن.

3- أكثر من هذا الدعاء:

وهو الدعاء الذي أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم من الإكثار منه، وهو: (اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا).

4- اقرأ القرآن واحفظ منه:

يمكنك تحديد بعض السور للحفظ، أما إذا كنت تنوي الالتحاق بدورة تحفيظ للقرآن فأنسب وقت هو الآن. وحبذا لو تضم أحد أفراد أسرتك؛ ليكون دافعًا أكبر لك، وفرصة لتوطيد الأواصر الأسرية.

5- تدبّر القرآن:

تفكر وابحث عن تفسير ومعاني الآيات التي تقرؤها، ثم احرص على التأمل في أثرها على حياتك اليومية، وتطبيق ما أمكنك تطبيقه.

تفكر وابحث عن تفسير ومعاني التي تقرؤها، ثم احرص على التأمل في أثرها على حياتك اليومية، وتطبيق ما أمكنك تطبيقه

6- تب إلى الله:

احرص في العشر الأواخر وفي ليلة القدر على التوبة، ولتكن صلواتك أطول، وأن تكون فيها أكثر خشوعًا، واحرص على حفظ السور الطويلة كما القصيرة، ورتّلها في صلاة التراويح؛ ليَثبُت حفظك، كذلك اقرأ معاني الآيات التي تنوي ترتيلها في الصلاة؛ لتتفكر في معانيها ويزداد خشوعك .

7- قم بعمل قائمة بأدعيتك الشخصية:

لكل منا أمنياته وأحلامه في الحياة، فمَن خيرٌ من الله لتخبره بها! وهو الأعلم بما يصلح لك من عدمه؟! وبعد أن تُعِدَّ تلك القائمة قم بهذه الأمور الثلاثة:

  • اسأل الله أن يمنحك ما تريد وهو خير لك.
  • فكّر فيما يتوجب عليك فعله لتحقيق هذه الأمور، وما هو في مقدورك.
  • إذا كان منها أمور مستقبلية، فلا بأس أن تضع خطة لتحقيق تلك الأهداف على مدار الشهور والسنوات، فليست كل الأمنيات والأحلام قصيرة الأمد.

8- امنح نفسك نقاطًا:

اجعل رمضان الشهر الذي تعيد فيه ترتيب أولوياتك، ومحاسبة نفسك. فعلى الإنسان أن يقف مع نفسه من حين لآخر، ويعرف إلامَ وصل وإلى أين يتجه، وكتابة هذه الأمور ومواجهة الحقائق، ستجعلك تشكر الله على الأمور الجيدة، وتندم على السيئ، وتشرع في إصلاح ما يمكن إصلاحه أو تعديله.

9- ادعُ الله طويلًا وبصدق وإخلاص:

احرص على استغلال أوقات إجابة الدعاء المخصوصة في رمضان قدر الإمكان، مثل الساعة الأخيرة التي تسبق وقت الإفطار وغيرها ، والتي تزداد بركتها في رمضان، مثل الثلث الأخير من الليل.

10- اقرأ في كل ليلة آيات مختلفة:

حتى لو قمت بالقراءة من المصحف فلا بأس، ولكن احرص أن تنوّع في الآيات التي تقرؤها وأن تتدبرها وتتعلم منها، وجدِّد في الأدعية التي تدعو بها، فأدعية النبي صلى الله عليه وسلم المأثورة والشاملة لا حصر لها، فاحفظ منها وادعُ بها كلما سنحت الفرصة، بل احرص في رمضان أن تخصص وقتًا لهذا وحافظ عليه.

جدِّد في الأدعية التي تدعو بها، فأدعية النبي صلى الله عليه وسلم المأثورة والشاملة لا حصر لها، فاحفظ منها وادعُ بها كلما سنحت الفرصة

11- أفطر مع أسرتك:

فأنت تمضي الأسبوع بأسره تفطر وحدك أيام العمل، فاستغل أيام وجودك في المنزل وأفطر مع أسرتك.

12- اصطحب عائلتك لصلاة التراويح:

قد لا يتيسر لأطفالك وزوجك أداء صلاة في المسجد؛ لأنك لم تصطحبهم طوال الشهر، ولا يوجد مسجد قريب منكم، فلتستغل أيام تواجدك معهم واصطحبهم لصلاة التروايح؛ لتنال الأجر وتتوطد العلاقة الأسرية.

13- صلِّ في المساجد التي تختم القرآن:

في رمضان، من السهل إيجاد الكثير من المساجد التي تختم القرآن في التروايح، وتدعو بدعاء ختم الصلاة، وحبذا لو تصلي في مساجد مختلفة؛ لتَكثُر الأماكن التي تشهد لك بالعبادة فيها يوم القيامة بإذن الله .

14- اقرأ كتابَا في سيرة النبي صلى الله عليه وسلم:

فقراءة سيرة النبي صلى الله عليه وسلم كقراءة القرآن من حيث كونها دومًا ملهمة، وفي كل مرة تعيد قراءة السيرة تتعلم شيئًا جديدًا وتتأثر بشكل مختلف.

15- قم بوضع خطة للسنة القادمة:

في العشر الأواخر وفي ليلة القدر بالذات، تكون في دائرة التفكير والتخطيط، وهذا يعتبر أنسب وقت لتحديد ما تنوي فعله بشكل عام على مدار السنة، ودونما الدخول في تفاصيل.

16- جهّز قائمة مخصوصة بما ستفعله في ليلة القدر:

فالوقت يمضي بسرعة خاصة في رمضان، ووضع خطة في رأسك لليلة بجوهرية وأهمية ليلة القدر غير كافٍ ولا منطقي، لذا قم بوضع خطة مكتوبة ولتكن منطقية، واحرص على التنويع بين الأدعية وأداء الصلوات وقراءة القرآن، فلكل منها أجر مختلف وعظيم ومضاعف في رمضان.

وأخيرًا، فإن التخطيط وتحديد الأهداف مهم في رمضان، ولتحقيق أي هدف عظيم في الحياة، بيد أن الأهم هو الرغبة الحقيقة في التنفيذ، ووجود إرادة وعزيمة صادقة للتطبيق، وقبل كل هذا الاستعانة بالله، فبدون تلك الأمور كلها، تظل الخطط مجرد كلام على ورق، ويضيع رمضان دون تحقيق الهدف!

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • https://suffagah.com/kadir-gecesini-en-iyi-sekilde-gecirmek-icin-16-tavsiye
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة ومترجمة من مصر، مهتمة بقضايا التعليم والأسرة والتطوير الذاتي

شاهد أيضاً

20 سؤالاً لتُقيّم علاقتك مع طفلك

يرغب معظم الآباء في معرفة أن لديهم علاقة جيدة مع ابنهم أو ابنتهم، لكن في …