لا تهتم بصغائر الأمور فكل الأمور صغائر

الرئيسية » كتاب ومؤلف » لا تهتم بصغائر الأمور فكل الأمور صغائر
120988

للأسف فإنه مع كبر وعظم الأمور والقضايا التي نمر بها سواء على مستوى الأمة أو المستوى الفردي، فإننا سنجد دومًا من يهتم لصغائر الأمور، بل ولا تجد اهتمامه إلا ويدور حولها.

وقد انهارت الكثير من البيوت والعلاقات بسبب الالتفات لتلك الأمور التافهة، والكثير من الكتب والمقالات تدعو للتركيز على الأمور المهمة في الحياة، والنظر من منطلق أشد عمقًا، وكتاب (لا تهتم بصغائر الأمور فكل الأمور صغائر) يعد من أبرز تلك الكتب.

مع الكتاب

يتناول الكتاب مائة موضوع تدور كلها حول كيفية وأهمية الالتفات للمهم من الأمور، والنظر للحياة من منظور مختلف، ويروي في أول فصل قصة عنوان الكتاب الذي كان أحد الكتاب المشهورين سبب إلهامه بذاك العنوان، وينطلق من هذه القصة إلى بقية الموضوعات، وعناوين أبرز الموضوعات التي تناولها: التصالح مع العيوب، وتعلم أن تعيش في الوقت الحاضر، ودرب نفسك على الصبر، وخصص لحظات كل يوم للتفكير، وأما عن كيفية تناوله للموضوعات، فهو يطرح الفكرة في عنوان الموضوع ثم يعرض لها في عدة سطور، ويبينها بشكل أوضح من خلال مثال أو تجربة شخصية أو قصة واقعية أو حكاية قرأها أو سمعها عن أحدهم، وإليكم أمثلة لبعض الموضوعات وكيفية عرضه لها:

فلتدع الآخرين يكونوا محقين معظم الوقت:

يتحدث فيه (ريتشارد) عن الفرق بين رغبتنا في أن نكون محقين أو سعداء، وأن هذين الغرضين أحيانًا كثيرة لا يلتقيان، ويشرح كيف أن رغبتنا في أن نكون على حق وإصرارنا على موقفنا، يحولان الآخرين لموقف الدفاع، وقد يخلق لنا عداوات لا حصر لها ونحن في غنى عنها، كما أنه يجعل الإنسان يصرف الكثير من الطاقة ويبذل الكثير من الجهد لإثبات كونه محقًا، وهنا يبين الكاتب كيف أن إثبات كوننا محقين قد لا يهم في معظم مواقف الحياة التي تمر بنا، والأهم هو راحة بالنا وسعادتنا والمحافظة على علاقة طيبة بمن نحب من حولنا.

كن البادئ بالصلح:

يعرض الكاتب لآفة خطيرة موجودة في الكثير من المجتمعات، وهي تردد الكثيرين في أخذ الخطوة الأولى في الصلح مع الطرف الآخر سواء كان أحد الوالدين أو الأبناء أو كان جارًا أو صديقًا أو صلة رحم - خصوصاً إذا كان الطرف المتردد في بدء الصلح على حق، ويذكر (ريتشارد) قصة أم على فراش الموت قاطعت ولدها لثلاث سنوات بسبب زيجة لم تكن راضية عنها، وهي تأبى البدء بالتواصل معه حتى في لحظاتها الأخيرة لكبريائها، وترى أنه هو من أخطأ في حقها وبالتالي يتوجب عليه هو التواصل معها، رغم حبها له ورغبتها في التواصل معه، فيقول (ريتشارد) كيف أننا نستخدم كبرياءنا في غير موضعه بعض الأحيان ونُضيِّع على أنفسنا فرصاً ذهبية وعلاقات مميزة.

قلل قابليتك لتحمل الضغط:

فهو يقول إنه كان يأتي لعيادته الكثير من الناس الواقعين تحت ضغط كبير في حياتهم، ويطلبون منه أن يعطيهم تقنيات عملية ليتمكنوا من تحمل المزيد من الضغط، ويشير كيف أن معظم الناس صار ينظر إلى القدرة على تحمل أكبر ضغط ممكن كونها مزية، بل ويضيفونه - كميزة شخصية جوهرية - إلى سيرتهم الذاتية، ولكن (ريتشارد) - وكمعالج نفسي - يؤكد على أن هذا الأمر غير صحيح علميًا وطبيًا، وأنه ليس من الصواب أن يُحَمِّل الإنسان نفسه فوق طاقتها، وأنه حدث حين كان معالجًا في بداية مهنته، طلب منه مديره وهو طبيب في المركز الذي يعمل فيه أن يسمح (ريتشارد) للشعور بالملل – حرفيًا - لعدة دقائق يوميًا فلا يفعل شيئاً إلا التأمل من النافذة أو يكتفي بمجرد الجلوس والاسترخاء (يمكننا إضافة التسبيح والاستغفار إلى هذه التقنية؛ لكي يكون الإنسان قد استفاد استفادة كاملة وكسب الأجر في الوقت نفسه).
رسالة (ريتشارد) في كتابه باختصار هي أن الحياة أقصر وأتفه من أن نقف لكل موقف وكل شخص بالمرصاد وأن نُعطي الأمور أكبر من حجمها، وأن النظر إلى الحياة بنظرة أعمق ستساعدنا على نيل راحة البال والسعادة التي يرنو إليها الكثير من الناس.

مع المؤلف:

 هو متحدث تحفيزي ومعالج نفس وكاتب أمريكي، ولد في 16 مايو 1961 في بيدمونت في الولايات المتحدة.

 بدأ عمله كمعالج نفسه وترأس مركزًا لإدارة الإجهاد.

 نشر أول كتاب له عام 1985، ولكن كتابه العاشر (لا تهتم بصغائر الأمور) كان السبب في شهرته.

 احتل كتابه (لا تهتم بصغائر الأمور فكل الأمور صغائر) الصدارة في قائمة أعلى الكتب مبيعًا في جريدة (أمريكا اليوم) على مدار عامين كاملين، وقائمة جريدة (نيويورك تايمز) على مدار 101 أسبوعًا، وتُرجم كتابه إلى العديد من اللغات.

 ألف (ريتشارد) عشرين كتابًا، أبرزها: (يمكنك أن تغدو سعيدًا مهما حدث)، (لا تقلق واكسب المال)، كما كتب أجزاء أخرى من كتاب (لا تهتم بصغائر الأمور) موجهة للآباء والأمهات والأزواج والمراهقين والموظفين والمعلمين... إلخ.

 توفي يوم 13 ديسمبر 2006، في سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة بسبب مرض تنفسي.

بطاقة الكتاب:

العنوان: لا تهتم بصغائر الأمور فكل الأمور صغائر
المؤلف: ريتشارد كارلسون
عدد الصفحات: 445 صفحة
دار النشر: مكتبة جرير

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة ومترجمة من مصر، مهتمة بقضايا التعليم والأسرة والتطوير الذاتي

شاهد أيضاً

القضية الفلسطينية: خلفياتها التاريخية وتطوراتها المعاصرة

"هذه الدراسة تخاطب أولئك الذين يرغبون في الحصول على فكرة عامة عن قضية فلسطين، وتخدم …