اعتراف: أنا مُشَتّت!

الرئيسية » خواطر تربوية » اعتراف: أنا مُشَتّت!
اعتراف أنا مُشَتّت.

كان واحدا من تلك الأيام غير المثمرة، كان هناك الكثير من الأشياء التي يجب القيام بها ولكن كنت منشغلاً عنها طوال اليوم، اعتقدت أنني قد أتصفح فيس بوك قليلاً فقط ولكن الأمر استمر وقتاً أطول، شاهدت فيديو يوتيوب أرسله أحدهم على البريد الإلكتروني، ولكني تورّطت بعده في مشاهدة سلسلة أخرى من الفيديوهات، وهكذا كنت قد قضيت ساعات طويلة بين أشياء مختلفة دون أن أُنجز شيئاً ذا أهمية.

وصلتُ إلى البيت من العمل، مُثقلاً بالمهمات الخاصة بي، لذلك بدأت العمل، عندما جاء ابني وسألني إذا كان بإمكاننا اللعب معًا، فأخبرته أنني سأفعل ذلك عندما أُنهي عملي، وبينما كان يتجه إلى الفناء الخلفي، سمعته يُغمغم، "أنت لا تنتهي أبدًا من عملك لتلعب معي".، فشعرتُ وكأنّ أحدا ما لكمني على وجهي، لذلك أغلقت الهاتف وخرجت للعب مع ابني.

حتى عندما تكون هناك أياماً مثمرة، من الصعب تلبية احتياجات العمل والمنزل معاً، فكيف لو كانت كل الأشياء تسحبك في كل اتجاه، حسنا أعترف أنني مشتت، ولكن هناك دائماً طريقة مثالية لإصلاح الأمور، إليك بعض النصائح لتستعيد ضبط حياتك، تكون منتجًا وتقضي وقتاً أطول مع عائلتك:

1. ضع القواعد وكُن منضبطا

قال لاعب الجولف الشهير توم واتسون: "الشخص الذي أخافه أكثر في الجولتين الأخيرتين هو نفسي"، أنت المسيطر على نشاطك اليومي، ضع القواعد لنفسك، انضبط، والتزم بها، حدد ساعة عند مشاهدة مقاطع الفيديو أو تصفّح وسائل التواصل الاجتماعي، أو قراءة أخبار الفرق الرياضية المفضلة لديك، عندما يرنّ المنبه، تخلص من كل شيء، ثم عد إلى العمل،إذا كنتَ من مستخدمي جهاز ماك Mac يمكنك أن تجرب تطبيقًا يسمى "Nice Timer" لإدارة الوقت.

2. هيكِل الجدول الزمني الخاص بك

إذا كنت ترغب في استثمار وقتك بشكل مثالي وعدم إضاعته، نظم أسبوع عملك بالكامل ، خطط لأيامك خلال ربع ساعة أو عشر دقائق، حدد كتلًا زمنية لمشاريع معينة، ضعها في التقويم الخاص بك، اطلب من زوجتك و / أو صديق الاطلاع عليها وإبداء الرأي فيها، ثم اجعل هذا الجدول جزءًا من ساعتك الداخلية.

3. تحديد أهدافٍ يوميةٍ فعّالة ومواعيد نهائية

لاحِظْ أنني قلت فعّالة ولم أقل مُهمّة، ركّز على فعل الأشياء الصغيرة بتميّز، يجب أن تكون قابلة للقياس وقابلة للتحقيق ، سواء كان ذلك عددًا معينًا من المكالمات التي ستجريها، أو المشروعات التي ستُكملها، أو الأفكار التي ستضعها، أو الأنظمة التي ستقوم بتحسينها، أو العملاء الذين ستلتقي بهم، اصنع لوحة نتائج وابدأ في إضافة النقاط، ستشعر بالإنجاز، وستزيد إنتاجيتك، وستشعر بأنك أنهيت كل ما لديك من عمل عندما تصل إلى المنزل.

4. الخيار المتطرف

ربما تكون قد حاولت كثيراً أن تتخلص من المشتتات ولكنك لم تفلح، قد يكون الوقت قد حان لتقوم بشيء أكثر صرامة، لا أحد يستحق منك اتخاذ تدابير متطرفة أكثر من عائلتك، احذف تطبيقات الوسائط الاجتماعية من هاتفك، لا مزيد من يوتيوب مثلاً، تخلى عن شخصيتك على وسائل التواصل الاجتماعي وابن علاقات ذات قيمةٍ وجهاً لوجه مع زوجتك وأطفالك، في النهاية لو نظرت إلى الوراء في حياتك لن تتمنى لو أنك قضيت أطول وقتٍ على فيس بوك، ولكن حتما ستتمنى لو قضيت أطول وقت مع عائلتك.

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • مقال مترجم بتصرف: https://www.allprodad.com/confession-im-distracted/
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة من الجزائر، مهتمة بشؤون التربية، والأدب والفكر، متخصّصة في التسويق بالمحتوى.

شاهد أيضاً

لا تجعل حاضرك مرآة لماضيك

اقتضت المشيئة الإلهية أن يكون هذا الإنسان -المعروف بقوته وجبروته والذي غير معالم الأرض وتضاريسها- …