الداعية الدكتور تيسير الفتياني في ذمة الله

الرئيسية » بصائر من واقعنا » الداعية الدكتور تيسير الفتياني في ذمة الله
75266225_2452285875094228_2118508011914788864_n

انتقل إلى رحمة الله تعالي أمس السبت الداعية وعضو مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين الدكتور تيسير الفتياني.

وقال نجله د. هشام في منشور له بمواقع التواصل الاجتماعي: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله أولا وأخيرا، كل نفس ذائقة الموت ، والحمد لله على قضائه وقدره وإنا لله وإنا اليه راجعون. انتقل إلى رحمة الله تعالى والدي المعلم والأستاذ الدكتور تيسير محجوب ياسين الفتياني.

وأقيمت صلاة الجنازة على الدكتور الفتياني في أحد مساجد منطقة ضاحية الرشيد بعمان ظهر اليوم الأحد، ووري جثمانه الثرى بمقبرة شمال عمان.

من هو الدكتور تيسير الفتياني؟

الدكتور تيسير الفتياني من مواليد غزة عام 1951م ، وهو عضو في مجلس النواب الأردني (2003-2007)، يحمل شهادة البكالوريوس في الشريعة، ودبلوما في التربية، وماجستيرا في الدعوة والإعلام، ولديه شهادة دبلوم عال في العقيدة والمذاهب المعاصرة، كما يحمل شهادة الدكتوراة في الفلسفة، والدكتوارة في الدعوة.

عمل الدكتور الفتياني مدرسا في المعهد الشرعي لوزارة الأوقاف الأردنية خلال الفترة من 1974 إلى العام 1976.

كما عمل مدرسًا ومشرفًا تربويًا في مدارس الرياض الاهلية في السعودية من العام 1976 – 2000.

عمل أستاذا جامعيا في جامعة العلوم التطبيقية الخاصة من العام 2001 – 2013.

ودرّس المساقات الجامعية في مجال أصول الدعوة، والعقيدة، ومقارنة الأديان، والفرق، والثقافة الاسلامية، والأخلاق في الإسلام، وحاضر العالم الإسلامي، وغيرها.

له العديد من الاهتمامات البحثية: في العقيدة الاسلامية والعقائد غير الاسلامية، وأصول وأساليب الدعوة و الدعاة، والحوار، ومقارنة الأديان، وقصص الأنبياء، والتزكية و الأخلاق الاسلامية، والثقافة الإسلامية، والفرق والمذاهب المعاصرة .

كما كان الدكتور الفتياني عضوًا في عدد من المؤسسات والهيئات المهمة فهو عضوٌ في المعهد العالمي للفكر الإسلامي، وجمعية الأخوة الأردنية الفلسطينية، وعضو في المكتب التنفيذي – هيئة علماء فلسطين، وعضو في رابطة الأدب الإسلامي، وعضو في الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، وعضو في جمعية المحافظة على القرآن الكريم وجمعية الإعجاز العلمي في القرآن الكريم.

وحاضر الفقيد في المراكز الاسلامية والجمعيات الخيرية والمساجد – ايطاليا ، كما ألقى العديد من المحاضرات في المراكز الاسلامية والجمعيات الخيرية والمساجد في فرنسا.

وشارك الدكتور الفتياني في العديد من الحوارات والتحقيقات في موقع بصائر الإلكتروني:

الفتياني: التعلق بالأشخاص غالباً ما يؤدي إلى الانحراف عن طريق الهداية

في ذكرى ميلاد “منقذ البشرية”.. وقفات وتأملات

“إن أمره كله له خير”..كيف يسلي المسلم نفسه حتى بلوغ الفرج؟

استمرارية العمل الصالح.. دلالة على القبول والعتق

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

نسبة صادمة للتمييز ضد المسلمين في فرنسا

أظهرت نتائج استطلاع للرأي أن 42 % من المسلمين في فرنسا، تعرضوا للتمييز لمرة واحدة …