6 طرق علمية مدروسة للتعامل مع المرضى النفسيين

الرئيسية » بصائر تربوية » 6 طرق علمية مدروسة للتعامل مع المرضى النفسيين
man-depressed

يقول علم النفس الحديث بأنه من الصعب معالجة المرضى النفسيين ولكن توجد طرق للتعامل معهم، وتؤكد الدراسات أنه يسهل معالجة صغار السن من المرضى النفسيين؛ لسهولة تعديل طريقة تفكيره وسلوكه، وتُضيف الدراسات كذلك بأن معظم المرضى النفسيين ولدوا على هذه الشاكلة، لذلك يعتبر العلاج معقداً وغير ممكن في الكثير من الحالات، وفي هذا المقال سنعرض لأبرز ستِّ طرق عملية للتعامل مع المرضى النفسيين، ولكن قبل هذا سنعرض لأبرز صفاتهم:

أبرز مواصفات المريض النفسي:

يظن معظمنا أن المرضى النفسيين محصورون في المجرمين والقتلة ولكن الحقيقة أن معظم المرضى النفسيين هم أناس عاديون ولكن يتصفون بصفات المريض النفسي ، وللتعرف عليهم سنعرض لأبرز صفات المريض النفسي المعترف بها علمياً ونفسياً من قبل الخبراء: فالمريض النفسي شخص متعجرف ومستغل، عديم الضمير لا يشعر بالذنب وليس عنده ضمير أو إخلاص أو اهتمام بالآخرين، كما أنه لا يتحمل أية مسؤولية ويلوم الآخرين باستمرار ويتصرف بلؤم، ويرغب دوماً في التحكم وفرض السيطرة.

والآن سنعرض لستة أساليب عملية لمساعدتنا على التعامل مع المريض النفسي:

1- بعض الناس يريد لك السوء:
عليك أن تتقبل حقيقة أن ليس كل الناس يريدون لك الخير وينوونه، وإذا عرفت أن كثيراً من الأطباء النفسيين يترددون في التعامل مع المرضى النفسيين والذين يصلون لدرجة الاختلال العقلي، ستدرك حينها مدى خطورة الأمر، وللأسف فإنه لا يمكن معالجة كل حالات المرض النفسي والتي لا تستجيب كلها للعلاج إن حدث وخضعتْ له، وإنما سيتوجب عليك أحياناً أن تبتعد عمن يسببون لك الضرر، أما إذا اضطررت للتعامل مع مريض نفسي لأي سبب فاحرص على عدم إظهار نقاط ضعفك فهو خبير في اكتشاف نقاط ضعف البشر واستغلالها ضدهم .

لا يمكن معالجة كل حالات المرض النفسي والتي لا تستجيب كلها للعلاج إن حدث وخضعتْ له، وإنما سيتوجب عليك أحياناً أن تبتعد عمن يسببون لك الضرر

2- اعتمد على التصرفات لتُظهر الحقيقة:
عليك أن تقارن كلام المريض النفسي بتصرفاته فغالباً ما يكون متناقضاً، فتجده يعبّر عن حبّه بالكلام ولكن تصرفاته لا تعكس الحبّ الذي يدعيه ، ومن أبرز صفات المريض النفسي فيما يتعلق بحديثه وتصرفاته الكذب وعدم تحمل المسؤولية والإخلاف بالوعد.

3- المواقف التي يربح فيها الجميع:
اجعل المريض النفسي يشعر بأنه رابح في كل الأحوال فهو لا يحب الخسارة ولا يقبلها البتة، فمثلاً إذا طلب منك أمراً وأنت لا ترغب في إنجازه الآن، أخبره أنه سيمكنك إنجازه لاحقاً بشكل أفضل عما إذا ما فعلته الآن وهكذا، فإذا أردت القيام بعمل ما على طريقتك اجعل فيها جزءاً مُربحاً له لا يمكنه رده وبالتالي يشعر أنه قد ربح في كل الأحوال.

4- فليكن معك من يدعمك:
المريض النفسي معروف بقدرته على تأليب الناس على بعضهم، وهو يملك قدرة عجيبة على لوم الآخرين وتبرئة نفسه مهما كان خطؤه، وكذلك جمع أحبابه وأصدقائه لتأييده في موقفه، فيجب أن تحرص قدر الإمكان حين تتعامل مع المريض النفسي أن يوجد من يدعمك في موقفك، وانتبه أنه برغم صدقك قد يصعب انتصارك في كثير من المواقف بسبب قدرة المريض النفسي على تغطية عيوبه وأخطائه بالأقنعة والأكاذيب والتبريرات.

المريض النفسي معروف بقدرته على تأليب الناس على بعضهم، وهو يملك قدرة عجيبة على لوم الآخرين وتبرئة نفسه مهما كان خطؤه

5- لا تتحدث بلغة الجسد:
حين تتعامل مع المريض النفسي تذكر أن المريض النفسي يقرأ لغة جسدك ليعرف درجة ضعفك ومشاعرك ونواياك، ومن هنا يحدد كيف سيسيطر على الموقف ويتعامل معك، التحكم في لغة الجسد صعب لكنه ممكن، لذا حاول ألا تفرك يديك حين تكون متوتراً، وألا تنظر بعينك بعيداً حين تخاف، وتأكد أنك بتحكمك في لغة جسدك تجعل المريض النفسي يخسر جزءاً كبيراً من قوته وقدرته على السيطرة.

6- انتبه للإنذارات:
صحيح أنه ليس من الصواب الاستماع للإشاعات عن الناس، ولكن كما يقول المثل فلا دخان دون نار، لذا احرص إذا ما سمعت إشاعات أو إنذارات تتعلق بمريض نفسي أن تدرسها أولاً قبل أن تبدأ في التعامل، كي لا تظلمه من ناحية إن اتضح خطؤها، أو تقع في حبائله إن كانت صحيحة، وإذا ما حذَّرك أحدهم عن مريض نفسي، فضع تلك الإنذارات في اعتبارك حين تتعامل مع المريض النفسي، ولا تتخذ أي موقف على أساسها حتى يتبين لك صوابها، فإذا ما تبين فتصرف بناء على ما تبين لك صوابه.

أخيراً... والآن وقد عرفت صفات المريض النفسي وأهم أساليب التعامل، فاحرص أن تكون حذراً ومستعداً أثناء التعامل معه، فإذا كنت تعمل مع شخص في عملك أو تتعامل في المنزل مع مريض نفسي فتذكر تلك الخطوات لتحفظ عقلك وسمعتك وأحياناً حياتك من الخطر!

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • https://www.learning-mind.com/how-to-deal-with-a-psychopath/
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة ومترجمة من مصر، مهتمة بقضايا التعليم والأسرة والتطوير الذاتي

شاهد أيضاً

9 نصائح لتحسين تركيزك

يتمتع الإنسان العادي بفترة انتباهٍ تبلغ ثماني ثوانٍ، وفقاً لدراسة أجرتها شركة مايكروسوفت عام 2015، …