15 مهارة لِتُعلمها لطفلك المراهق قبل أن يستعد لمرحلة البلوغ

الرئيسية » بصائر تربوية » 15 مهارة لِتُعلمها لطفلك المراهق قبل أن يستعد لمرحلة البلوغ
child

بصفتك أحد الوالدين، تتمثل مهمتك في رعاية أطفالك حتى اليوم الذي يتمكنون فيه من العناية بأنفسهم، بينما تتابعهم وهم يتخرجون من المرحلة الثانوية مسلحين بالمعارف، فإن المهارات الحياتية الأخرى التي لا تُعلّمُ في الفصل الدراسي، لا تقل أهمية عن تعلم مهارات القراءة والكتابة، قبل أن يكبر طفلك ويبدأ في اكتساب شخصية مستقلة، يجب أن تتأكد بأنه يعرف ما يكفي عن الحياة، تأكد أنه يعيش بشكل مستقل مع إحداث تغيير إيجابي حوله، إليك بعض المهارات التي ينبغي أن يتعلمها طفلك في الحياة قبل أن يصبح إنسانا بالغاً:

1. إدارة الوقت
كن نموذجاً إيجابياً لتحديد الأولويات والتعامل مع الانحرافات ، أظهر لطفلك كيف تستخدم جدولك الزمني، وكيف تلتزم بإنجاز المطلوب في المواعيد النهائية.

2. القراءة بفاعلية
ربما لا يمكنك تسجيل طفلك في فصول دراسية إضافية ولكن سيستمر في اكتساب المعارف كلما اكتشف كيف يمكنه التعلم بنفسه، شجع طفلك على حب القراءة والاطلاع، واشرح له كيف يمكنه اكتساب التعلم الذاتي بنفسه في أية مادة.

شجع طفلك على حب القراءة والاطلاع، واشرح له كيف يمكنه اكتساب التعلم الذاتي بنفسه في أية مادة

3. الإدارة المالية
الخيارات التي يتخذها طفلك اليوم ستساعده على تحديد كيفية إدارة ميزانيته في الغد، وما هي القرارات المالية التي يضعها، امنحه نقطة بداية في تطوير المسؤولية المالية عن طريق منحه حرية التصرف بماله الخاص وإن كان قليلاً.

4. التغذية الصحية
عادات الأكل الصحي تبدأ في وقت مبكر جداً، اصحب ابنك المراهق للتسوق من المتجر وادعه للانضمام إليك في إعداد العشاء، أكد على أهمية تناول نظام غذائي متوازن غني بالخضروات والفواكه وغيرها من الأطعمة الكاملة، علّم طفلك تقنيات الطهي الأساسية.

5. النظافة الشخصية
من المرجح أن يضطر أطفالك في مرحلة ما إلى خدمة أنفسهم دون الحصول على مساعدة، مثل أداء أعمال منزلية، وتنظيف الملابس، وترتيب البيت، علّم طفلك في وقت مبكر كيف يعتمد على نفسه في تأدية الأعمال المنزلية الروتينية والنظافة الشخصية.

علّم طفلك في وقت مبكر كيف يعتمد على نفسه في تأدية الأعمال المنزلية الروتينية والنظافة الشخصية

6. البقاء آمناً
المخاطر كثيرة سواء في العالم الخارجي أو عبر الإنترنت، تحدث مع طفلك المراهق عن المخاطر المحتملة، وعن كيفية حماية نفسه عبر الإنترنت وخارجه، قدم تحذيرات منطقية سليمة وتبادل خبراتك الخاصة وتجاربك.

7. التعامل مع حالات الطوارئ
هل يعرف ابنك المراهق ما الذي يجب فعله إذا وقع في ورطة داخل المنزل أو خارجه، في حادث سيارة بسيط، أو إن صادفته عاصفة خارج المنزل؟ احرص على تعليمه كيف يتعامل مع حالات الطوارئ التي تقع داخل المنزل أو خارجه.

8. توضيح القيم الأساسية
القيم التي يختارها المراهق ستوجه سلوكه، وجّه طفلك المراهق إلى اعتناق القيم العليا، مع ضمان قدرته على التعبير عن أفكاره ووضعها موضع التنفيذ .

9. المشاركة والعطاء
من المرجح أن ينجح ابنك المراهق أكثر إذا ساعد الآخرين على فعل الشيء نفسه، شجعه على مشاركة موارده والتطوع بخدماته للآخرين.

10. الانتباه والتركيز
أجهزة المحمول تتسبب في قصر متوسط فترة الانتباه، إذا كنت ترغب في أن يفهم طفلك المراهق قوة التركيز والوعي فمن الضروري أن تعلمه ذلك بإعطائه مثالاً، امنحه كامل انتباهك عندما يتحدث إليك، أغلق جهاز المحمول أو التلفزيون تماماً واستمع إلى ما يقوله.

11. إدارة الضغوط
تساعد السيطرة على التوتر والضغوط في حماية المراهق من الاكتئاب والقلق ، يمكنك أيضاً أن تعلمه كيفية الاسترخاء من خلال ممارسة التمارين البدنية و/ أو ممارسة هوايته المفضلة.

12. إتقان استخدام الهاتف
من الممكن أن طفلك المراهق يقضي الكثير من الوقت في استخدام هاتفه، إلا أنه من المحتمل أنه لا يستخدمه بشكل فعال، درّب طفلك على كيفية التعريف بنفسه عبر الهاتف، وكيف يتكلم بوضوح، وكيف يُجدول المواعيد، أو كيف يتّصل بأستاذه.

13. التحدث وجهاً لوجه
قد يكون ابنك المراهق أكثر راحة على وسائل التواصل الاجتماعي أثناء إجراء محادثة شخصية، خصص لقاءات عائلية منتظمة لإجراء محادثات وجهاً لوجه، وضع قاعدة عائلية بعدم السماح بأية أجهزة على طاولة العشاء أو أثناء المحادثات العائلية.

14. بناء العلاقات المفيدة
العلاقات الداعمة حيوية للصحة والرفاهية، درّب طفلك المراهق على كيفية تكوين صداقات وعلاقات ذات معنى مع الآخرين.

15. اكتساب شخصية واثقة وقوية
ساعد طفلك على تطوير التقدير الصحي للذات، والدفاع عن النفس، علّمه كيفية مشاركة رغباته واحتياجاته وسوف تجعله أقرب إلى تحقيق أهدافه.

معلومات الموضوع

مراجع ومصادر

  • https://childdevelopmentinfo.com/development/15-valuable-life-skills-to-teach-your-teen-as-they-prepare-for-adulthood/#gs.vv44d5
اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال
كاتبة من الجزائر، مهتمة بشؤون التربية، والأدب والفكر، متخصّصة في التسويق بالمحتوى.

شاهد أيضاً

شبابنا وفقدان الهوية الأسباب والعلاج (1-2)

من المعلوم سلفاً أن الشباب هم عماد الأمم وطليعة مستقبلها ومنهم وإليهم يأتي النصر والتمكين، …