كيف أوازن بين الانشغالات المنزلية والعبادة في رمضان؟

الرئيسية » بأقلامكم » كيف أوازن بين الانشغالات المنزلية والعبادة في رمضان؟
checklist20

شهر رمضان هو شهر ينتظره كل مسلم ومسلمة بكل مشاعره لأنه فرصه حقيقية للتغيير ومضاعفة الأجور، وحتى تتمكن ربة المنزل من العيش في تلك الأجواء، لابد من البداية من تهيئة الأجواء وذلك من خلال عمل جدول يتناسب مع مشاغل البيت ومتطلبات الأولاد والعبادة وغيرها، وهذا يساعدني جدا في ترتيب أولوياتي.

وبما أن رمضان هذه السنة يأتي وقد نزل بهذه الأمة الوباء والتزم الناس في البيوت طوال الوقت فعلى ربة المنزل أن تسعى لمشاركة أهل البيت في صنع رمضان جماعي، من خلال صلاة الجماعة ومنها صلاة التراويح، تحفيظ الأولاد سورة من القرآن، جلسة مع الزوج لختم القران، توزيع بطاقات تحفيزية حتى يكون نوع من التنافس من أجل كسر الملل أو الكسل، الجلوس في أوقات معينة والدعاء والحرص بشدة ان يكون الأطفال برفقتنا من أجل الدعاء، بالإضافة إلى ترتيب قائمة من الألعاب الهادفة والقصص ذات المعنى للأطفال.

وأذكرك أخيتي بأن شهر رمضان شهر كفيل للانطلاق بعادات وعبادات او قيم، فمن خلال الجدول الذي قمتِ بوضعه، والمحاسبة اليومية التي ستجعلك مواظبة على تلك العبادات، بالإضافة إلى سماع عدد من البرامج المحفزة والمشجعة التي تجعلك دائما بهمة عالية وتدفعك للارتقاء بإيمانياتك في هذا الشهر الفضيل.

وقد أتى رمضان هذا العام وظروفنا وأحوالها مختلفة، لكن رمضان هو ذاته رمضان، بأجره وبفضله، لنعقد العزيمة والهمم أن نجعله بطعم آخر.. وروح جديدة.... روح أسرية متحابة... تتشارك الأجر والعبادة... وتتلقى تربية إيمانية.... حتى نكون ربانيين.

في رمضان غالباً ما تختلط العديد من الأمور وتخرج عن المعتاد، كمواعيد النوم والاستيقاظ والسهر خلال الليل لذا عليك ترتيب الأمور بناء على التحديث الذي سيصاحب رمضان، فمثلاً بالنسبة للنوم يمكن تقسم جزء من ساعاته خلال الليل وجزء آخر خلال ساعات النهار.

رمضان هذه السنة مختلف في كثير من الأشياء، خاصة تلك التي اعتدنا عليها من العزائم من الأهل والأصحاب، لكنها السنة غير موجودة، يمكن افتقدنا من خلالها معاني الجلسات الاجتماعية في رمضان، لكن عدم وجوها هذا العام أعطى المزيد من الوقت لأداء العبادات من قراءة القران وغيرها، حيث إن العزائم تأخذ الكثير من الوقت في إعدادها والتحضير لها.

لذا حاولي كثيرا أن يكون لرمضان هذا نصيبه الوافر من العبادة وطعمه الخاص.

تابعي بعض البرامج التي تفيدك من ناحية المعرفة والتربية الإيمانية على وسائل التواصل وغيرها ولكن حاولي ان تختاري بعضها نظرا للحرص على أكبر وقت في أداء العبادات.

_________________________________________
* مدربة تنمية بشرية ومهتمة في مجال الأنشطة التربوية.

معلومات الموضوع

اضغط لنسخ رابط مختصر لهذا المقال

شاهد أيضاً

التطبيعُ والثورُ والعجولُ

التطبيع لغة: مصدر طبّع. واصطلاحا كما تقول معاجم اللغة: طبع العلاقات بين البلدين.. أي جعلها …